لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

اختبا دم جديد للكشف المبكر عن سرطان البروستات

اختبا دم جديد للكشف المبكر عن سرطان البروستات
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

باحثون من معهد كارولينسكا في السويد، طوروا اختباردم جديد للكشف عن سرطان البروستات العدواني في وقت مبكر.
الإختبار الجديد جرب على حوالي 60،000 رجل و أظهرت النتائج انه كشف عن هذا المرض الخبيث في وقت مبكرجدا، مقارنة بغيره من اختبارات الدم وهوما يجنب المريض القيام بتحليل خزعات البروستات.

السيد هانز غوستافسون شارك في هذا الإختبار، الذي الدم ساعده في اكتشاف المرض مبكرا وتلقي العلاج المناسب وهو الآن بصحة جيدة.

يقول السيد غوستافسون:“هذا الاختبار ساعدني على عيش حياة، أفضل وأطول. يمكنني التمتع برؤية أحفادي يكبرون أمامي وهذا شيء يسعدني جدا.”

الباحثون يشيرون إلى أن الاختبارات المستخدمة حاليا لا يمكنها التفريق بين السرطان العدواني وتضخم البروستات الحميد. الاختبار الجديد، يقوم بتحليل مجموعة من ستة علامات للبروتين وأكثر من مائتي علامة وراثية.

يقول هنريك غرونبرغ، أستاذ الأمراض السرطانية في معهد كارولينسكا:”“هناك اهتمام كبير في الخارج، نحن في اتصال مع العديد من الدول مثل الولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج والدنمارك. العلماء هناك على استعداد لبدء استخدام هذا اختبار في بداية العام المقبل “.

كل عام يصاب حوالي مليون رجل بمرض سرطان البروستات الذي يشكل السرطان الثاني الأكثر شيوعا لدى الرجال بعد سرطان الرئة،
الرجل المتقدمون في السن، هم الأكثرعرضة للإصابة بهذا المرض وتشيرالتقديرات إلى أنه في غضون العشرين عاما المقبلة سيتضاعف عدد الرجال المصابين به. العلماء يأملون أن يساعد الاختبار الجديد في تحسين الكشف المبكرعن سرطان البروستات، ما يسمح بتلقي العلاج اللازم.