عاجل

عاجل

المحكمة العليا بجنوب أفريقيا تشدد عقوبة العداء بيستوريوس

تقرأ الآن:

المحكمة العليا بجنوب أفريقيا تشدد عقوبة العداء بيستوريوس

حجم النص Aa Aa
جوهانسبرج (رويترز) - شددت المحكمة العليا في جنوب أفريقيا يوم الجمعة العقوبة على العداء السابق أوسكار بيستوريوس إلى السجن 13 سنة وخمسة أشهر بعد أن قال الادعاء إن العقوبة الأصلية ومدتها ست سنوات "هينة بشكل صادم". وسجن بيستوريوس في يوليو تموز العام الماضي بعد أن أدانته محكمة استئناف بقتل صديقته عارضة الأزياء ريفا ستينكامب يوم عيد الحب عام 2013 في قضية اجتذبت اهتماما عالميا كبيرا. وتقول جماعات حقوقية في بلد يعاني مستويات عالية من العنف ضد المرأة إن بيستوريوس، الحاصل على ميدالية ذهبية أولمبية والمعروف باسم "العداء ذو الشفرات" لاستخدامه أطرافا صناعية من ألياف الكربون، تلقى معاملة تفضيلية لا يحصل عليها غير البيض أو الذين لا يتمتعون بالثروة أو الشهرة العالمية. ولم يحضر العداء جلسة يوم‭ ‬الجمعة. وأصدرت المحكمة أقل عقوبة عن جريمة قتل في جنوب أفريقيا، وهي السجن 15 عاما، ثم خصمت منها المدة التي قضاها بيستوريوس في السجن حتى الآن. من جانبها رحبت عائلة ستينكامب بتغليظ الحكم وقالت إنه يظهر أن العدالة يمكن أن تسود في جنوب أفريقيا. وقالت تانيا كوين المتحدثة باسم أفراد الأسرة لرويترز "هذا شيء مؤثر بالنسبة لهم. يشعرون أن ثقتهم في النظام القضائي تأكدت صباح اليوم". وفي البداية أدين بيستوريوس بالقتل الخطأ وحكم عليه بالسجن خمس سنوات. لكن المحكمة العليا أدانته بالقتل في ديسمبر كانون الأول 2015 وشددت الحكم إلى ست سنوات. وقال الإدعاء حينها إنه سيطعن على الحكم قائلا إنه لا توجد ظروف مخففة تدعو لإصدار مثل هذه العقوبة. ولم يتسن الاتصال بأسرة العداء الذي بترت ساقاه وهو طفل للحصول على تعقيب. (REUTERS)
يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة