عاجل

عاجل

أداء ضعيف لأسواق الأسهم الخليجية رغم ارتفاع أسعار النفط

تقرأ الآن:

أداء ضعيف لأسواق الأسهم الخليجية رغم ارتفاع أسعار النفط

أداء ضعيف لأسواق الأسهم الخليجية رغم ارتفاع أسعار النفط
حجم النص Aa Aa

من توم أرنولد

دبي (رويترز) - سجلت أسواق الأسهم الخليجية أداء ضعيفا يوم الاثنين على الرغم من صعود أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها فيما يزيد عن ثلاث سنوات إلا أنها أخفقت في إعطاء دفعة للأسهم.

وصعدت أسعار الخام لأعلى مستوياتها منذ أواخر 2014 يوم الاثنين، مدعومة بتفاقم الأزمة الاقتصادية في فنزويلا والقرار المرتقب بشأن ما إذا كانت الولايات المتحدة ستعيد فرض عقوبات على إيران.

ودعم هذا الصعود أسهم بعض شركات البتروكيماويات السعودية، حيث صعد سهم ينبع الوطنية للبتروكيماويات (ينساب) 1.3 في المئة.

لكن المؤشر الرئيسي للسوق السعودية أغلق دون تغير يذكر بعد تكبده خسائر في التعاملات المبكرة.

وارتفع سهم مجموعة صافولا ثلاثة في المئة، وكان من بين كبار الرابحين، بعدما قالت أكبر شركة للمنتجات الغذائية في المملكة يوم الأحد إنها اشترت حصة نسبتها 51 بالمئة في مجموعة شركات الكبير مقابل 565.5 مليون ريال (150.8 مليون دولار). وأضافت صافولا أن الأثر المالي للصفقة سيكون إيجابيا لنتائجها المالية حالما تتم خلال النصف الثاني من العام.

وأغلق سهم البنك الأهلي التجاري، أكبر مصرف في المملكة، مرتفعا 1.2 في المئة. وسجل البنك الأسبوع الماضي زيادة 10.5 بالمئة في صافي ربح الربع الأول من العام، متجاوزا توقعات المحللين مع هبوط مخصصات تغطية خسائر القروض وزيادة الرسوم.

وانخفض مؤشر سوق دبي 0.1 في المئة تحت ضغط تراجع سهم إعمار العقارية القيادي 3.2 بالمئة.

وهبط سهم دبي للاستثمار 1.6 بالمئة، على الرغم من تسجيل الشركة زيادة في أرباح الربع الأول إلى 362 مليون درهم (98.6 مليون دولار)، ارتفاعا من 289 مليون درهم في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 في المئة مع انخفاض سهم الدار العقارية 1.4 في المئة. وقالت شركة التطوير العقاري في وقت سابق من يوم الاثنين إنها توصلت إلى اتفاق مع شركة التطوير والاستثمار السياحي في أبوظبي للاستحواذ على أصول عقارية بقيمة 3.7 مليار درهم (1.01 مليار دولار)، بما يمثل اندماجا جديدا بين كيانات تسيطر عليها الحكومة في الإمارة.

وأغلق مؤشر بورصة قطر مرتفعا 0.9 في المئة. وصعد سهم صناعات قطر، ثاني أكبر شركة بتروكيماويات في الشرق الأوسط وذات أثقل وزن على المؤشر القطري، اثنين في المئة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

- السعودية.. زاد المؤشر 0.04 في المئة إلى 8117 نقطة.

- دبي.. هبط المؤشر 0.3 في المئة إلى 2963 نقطة.

- أبوظبي.. انخفض المؤشر 0.4 في المئة إلى 4541 نقطة.

- قطر.. صعد المؤشر 0.9 في المئة إلى 8984 نقطة.

- الكويت.. ارتفع المؤشر 0.2 في المئة إلى 4796 نقطة.

- البحرين.. زاد المؤشر 0.2 في المئة إلى 1279 نقطة.

- سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.1 في المئة إلى 4712 نقطة.

- مصر.. نزل المؤشر 0.5 في المئة إلى 17523 نقطة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة