عاجل

عاجل

ميانمار تقول إنها مددت حبس صحفيين اثنين من رويترز

تقرأ الآن:

ميانمار تقول إنها مددت حبس صحفيين اثنين من رويترز

ميانمار تقول إنها مددت حبس صحفيين اثنين من رويترز
حجم النص Aa Aa

يانجون (رويترز) – قال متحدث باسم الشرطة في ميانمار يوم الخميس إن صحفيين من رويترز اعتقلا في البلاد يوم 12 ديسمبر كانون الأول مثلا أمام محكمة وجرى تمديد حبسهما.

وقال الكولونيل ميو ثو سوي “نعم مثلا أمام المحكمة… تم تمديد حبسهما بالفعل. القضية تخضع لقانون أسرار الدولة في بورما… لذا فليس مسموح لهما الآن بلقاء أي شخص كما يجري التحقيق معمها”.

وقالت الأمم المتحدة إن صحفيي رويترز المعتقلين في ميانمار لم يقدما لها معلومات ورفضت تقريرا نشر في وسائل الإعلام بميانمار لمح إلى أن هذا قد يكون السبب في اعتقالهما.

ونسب تقرير نشر على الإنترنت في مجلة إيراوادي يوم الثلاثاء إلى مصادر لم ينشر أسماءها “لها صلات وثيقة بالمخابرات العسكرية” القول إن الرجلين أرسلا صورا حصلا عليها أثناء تغطيتهما للعنف في ولاية راخين بغرب البلاد إلى الأمم المتحدة.

وعندما سئل عن التقرير قال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك أمس “نستطيع أن نؤكد أن وا لون وكياو سوي أو لا يعملان لدى الأمم المتحدة ولم يتواصلا مع الأمم المتحدة بشأن الوضع في راخين”.

كما نفت رويترز أيضا أن يكون وا لون (31 عاما) وكياو سوي أو (27 عاما)، عملا مع الأمم المتحدة أو أي منظمة أخرى.

وكان الصحفيان يساهمان في تغطية رويترز لأزمة فرار ما يقدر بنحو 655 ألفا من الروهينجا المسلمين من حملة عسكرية شرسة على المسلحين في ولاية راخين بغرب ميانمار.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة