عاجل

عاجل

نجاة رئيس زيمبابوي دون إصابات بعد "هجوم جبان" أثناء تجمع انتخابي

تقرأ الآن:

نجاة رئيس زيمبابوي دون إصابات بعد "هجوم جبان" أثناء تجمع انتخابي

نجاة رئيس زيمبابوي دون إصابات بعد "هجوم جبان" أثناء تجمع انتخابي
حجم النص Aa Aa

من ماكدونالد دزيروتوي

هاراري (رويترز) – نجا رئيس زيمبابوي إمرسون منانجاجوا دون إصابات من انفجار هز الاستاد الذي كان يلقي فيه كلمة أمام تجمع انتخابي يوم السبت وتعهد بأن “العمل الجبان” لن يحول دون إجراء أول انتخابات في البلاد منذ الإطاحة بالرئيس القوي السابق روبرت موجابي.

وقال منانجاجوا، الذي كان مواليا لموجابي في السابق، والذي جرى تنصيبه بعد أن أطاح الجيش بالرئيس السابق، إن القنبلة “انفجرت على بعد سنتيمترات قليلة مني، لكن لم يأت أجلي بعد”.

ويأتي التفجير في الوقت الذي تستعد فيه زيمبابوي لإجراء أول انتخابات بعد حكم موجابي في الثلاثين من يوليو تموز، والتي يخوضها منانجاجوا (75 عاما) في مواجهة نلسون شاميسا قائد حركة التغيير الديمقراطي المعارضة.

ولم تكشف السلطات عن تفاصيل عن سبب الانفجار. كما لم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن التفجير.

وقال منانجاجوا إن من بين المصابين نائبه كيمبو موهادي وزوجة نائب الرئيس كونستانتينو تشيوينجا ووزير البيئة ونائب رئيس البرلمان.

وذكرت صحيفة هيرالد المملوكة للدولة أن عددا من أفراد الأمن أُصيبوا أيضا.

وقال تلفزيون (زد.بي.سي) الحكومي إن 42 شخصا أصيبوا في التفجير، منهم ستة إصاباتهم خطيرة، وعرض أيضا لقطات لمنانجاجوا وهو يتجول في حدائق أحد المقار الرئاسية في بولاوايو.

كما زار منانجاجواالمصابين في المستشفى إلى جانب تشيوينجا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة