عاجل

عاجل

محكمة صينية تصدر أقسى عقوبة سجن في حملتها ضد الناشطين

تقرأ الآن:

محكمة صينية تصدر أقسى عقوبة سجن في حملتها ضد الناشطين

محكمة صينية تصدر أقسى عقوبة سجن في حملتها ضد الناشطين
حجم النص Aa Aa

بكين (رويترز) – قال محام لناشط بارز في مجال حقوق الإنسان إن الصين عاقبت موكله بالسجن ثماني سنوات يوم الثلاثاء لإدانته بالتخريب، في أقسى عقوبة تنزلها الحكومة في الحملة التي تشنها ضد الناشطين التي بدأت منذ أكثر من عامين.

وفي قضية منفصلة قالت محكمة صينية إن محاميا حقوقيا أفلت من العقوبة رغم إدانته بالتحريض على التخريب لأنه اعترف بجرائمه.

وقال يان تشين، محامي المدون وو جان الذي يشتهر على الإنترنت باسم “الجزار السوقي الخارق“، لرويترز إن موكله يعتزم الطعن على الحكم الذي أصدرته ضده محكمة الشعب في بلدية تيانجين.

ودفعت قسوة الحكم السفارة الألمانية في بكين إلى إصدار بيان تعبر فيه عن خيبة أملها.

وتناول وو بشكل منتظم قضايا حساسة عن حالات أساءت فيها الحكومة استغلال السلطة سواء من خلال الإنترنت أو بمظاهرات الاحتجاج في الشوارع. واحتجز في مايو أيار 2015 واتهم بالتخريب.

وحسبما جاء في بيان للمحكمة نشر على موقعها الإلكتروني إن الناشط انتقد النظام السياسي الصيني على الإنترنت واستخدم فنون الأداء لإثارة الاضطرابات وإهانة الناس ونشر معلومات زائفة.

وقالت المحكمة “قام بعدد من الأعمال الإجرامية لتقويض سلطة الدولة والإطاحة بالنظام الاشتراكي وألحق أضرارا كبيرة بأمن الدولة والاستقرار الاجتماعي”.

وقبل اعتقاله استغل وو مدونته للتشكيك في الرواية الرسمية للأحداث في واقعة حدثت في أوائل مايو أيار 2015 قام خلالها ضابط شرطة بإطلاق النار على شخص يجمع توقيعات لالتماس في محطة قطار بإقليم هيلونغجيانغ في شمال البلاد.

وقالت كيت تشان مديرة منظمة معنية بالدفاع عن المحامين الحقوقيين بالصين إن رفض وو الخضوع للضغط أو الإقرار بالذنب هو على الأرجح السبب في تغليظ الحكم ضده.

وأضافت “وو جان يعاقب لأنه لم يرضخ”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة