عاجل

عاجل

الأولمبية الدولية لن ترفع الإيقاف عن روسيا في بيونجتشانج

تقرأ الآن:

الأولمبية الدولية لن ترفع الإيقاف عن روسيا في بيونجتشانج

الأولمبية الدولية لن ترفع الإيقاف عن روسيا في بيونجتشانج
حجم النص Aa Aa

(رويترز) – أنهت اللجنة الأولمبية الدولية آمال الرياضيين الروس في السير خلف العلم الوطني في حفل ختام دورة الألعاب الشتوية في بيونجتشانج يوم الأحد بعدما رفضت رفع الإيقاف عن الأولمبية الروسية بسبب وقوع مخالفات تتعلق بالمنشطات.

ويشارك الروس في دورة الألعاب الشتوية كرياضيين مستقلين بسبب فرض عقوبة الإيقاف على اللجنة الأولمبية الروسية بداعي وجود نظام ممنهج برعاية الدولية لتعاطي المنشطات.

وقالت اللجنة الأولمبية الدولية إن سقوط اثنين من الرياضيين الروس في اختبارات المنشطات في بيونجتشانج أثر بالسلب على روسيا التي تملك باستثناء ذلك سجلا نظيفا حتى الآن في دورة الألعاب الشتوية.

وقال توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية في رسالة لأعضاء اللجنة الأولمبية “هذا أمر محبط جدا وبالإضافة إلى بعض الاعتبارات الأخرى فإنها منعت اللجنة الأولمبية الدولية من مجرد التفكير في رفع الإيقاف خلال حفل الختام”.

وأضاف باخ أن روسيا لن تستعيد وضعها الأولمبي إلا إذا تأكد عدم سقوط أي رياضي روسي آخر في اختبارات المنشطات في بيونجتشانج.

وتختتم منافسات دورة الألعاب الشتوية يوم الأحد لكن آخر نتائج للاختبارات ربما لا تظهر قبل مرور عدة أيام أو حتى أسابيع.

وكانت يفجينيا ميدفيديفا، رئيسة الفريق الأولمبي الروسي وصاحبة فضية التزلج على الجليد، تقدمت باستئناف أخير للجنة الأولمبية الدولية يوم السبت لرفع الإيقاف عن بلادها وتقدمت باعتذار بعد سقوط اثنين من الروس في اختبارات المنشطات خلال دورة الألعاب.

وخلال المنافسات لم يكن مسموحا للرياضيين الروس بارتداء الأزياء الرياضية الوطنية أو عزف النشيد الوطني خلال حفل توزيع الميداليات.

وكان ستانيسلاف بوزدنياكوف رئيس البعثة الروسية قال إن إمكانية رفع العلم الوطني في حفل الختام يعني للرياضيين ما هو أهم من الفوز بالميداليات.

وفي ديسمبر كانون الأول الماضي قالت اللجنة الأولمبية الدولية إن هناك إمكانية لرفع الإيقاف عن روسيا في حفل الختام لكن يشترط أولا الالتزام التام بكافة لوائح مكافحة المنشطات.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة