عاجل

عاجل

فيتل يحطم الرقم القياسي لحلبة قطالونيا في تجارب فورمولا 1

تقرأ الآن:

فيتل يحطم الرقم القياسي لحلبة قطالونيا في تجارب فورمولا 1

فيتل يحطم الرقم القياسي لحلبة قطالونيا في تجارب فورمولا 1
حجم النص Aa Aa

برشلونة (رويترز) – أنهى سيباستيان فيتل سائق فيراري يوم الخميس قبل الأخير من التجارب التي تسبق انطلاق موسم بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات بشكل رائع بعدما سجل رقما قياسيا غير رسمي في حلبة قطالونيا يوم الخميس.

وسجل بطل العالم أربع مرات أسرع زمن في لفة واحدة وبلغ دقيقة واحدة و17.182 ثانية باستخدام إطارات مفرطة الليونة وبفارق أكثر من ثانية عن أي منافس خلال جولة تجارب أقيمت وسط طقس جاف وشهدت القليل من المشاكل.

وحطم فيتل أفضل رقم سابق في الحلبة منذ إعادة تشكيلها في 2007 عندما سجل دانييل ريتشياردو سائق رد بول دقيقة واحدة و18.047 ثانية يوم الأربعاء.

ولا تندرج أرقام التجارب ضمن الأرقام القياسية الرسمية.

وقلل الألماني فيتل من شأن الرقم وقال “الأرقام في هذه التجارب لا تعني الكثير”.

وأضاف “المهم أن السيارة أثبتت أنها قوية جدا وتسمح لنا بالسير طيلة اليوم دون مشاكل بارزة”.

وتابع “نواصل العمل على بعض الأمور من أجل السباق الأول وليس من المحتمل التنبؤ بأشياء تستند على أداء بقية الفرق لأن الجميع يستخدمون برامج مختلفة”.

ولم ينشغل المنافسون في رد بول أو مرسيدس بتسجيل أرقام في اللفات بل ركزوا على محاكاة السباق ولم يجد مرسيدس حاجة لتجربة إطارات بيريلي مفرطة الليونة.

وتشير التوقعات إلى منافسة أشرس على القمة في الموسم الجديد، مع استمرار تفوق البطل مرسيدس ولكن ليس بفارق كبير.

وأدت كل الفرق أكثر من 100 لفة وأكمل فيتل محاكاة السباق بعدما قطع 188 لفة وهو ما يزيد على أي سائق آخر وبفارق لفة واحدة عن الهولندي الصاعد ماكس فرستابن سائق رد بول.

ومن المنتظر أن يسلم السائق الألماني، وصيف بطل العالم لويس هاميلتون، القيادة لزميله كيمي رايكونن في اليوم الأخير للتجارب قبل توجه الفرق إلى استراليا استعدادا للسباق الافتتاحي للموسم يوم 25 مارس آذار.

وكان الدنمركي كيفن ماجنوسن ثاني أسرع سائق باستخدام إطارات شديدة الليونة مسجلا دقيقة واحدة و18.360 ثانية بينما جاء الفرنسي بيير جاسلي في المركز الثالث مع تورو روسو المدعوم من هوندا وأكمل 169 لفة.

ووضع مكلارين يومين من المتاعب خلفه ليؤدي البلجيكي ستوفل فاندورنه 151 لفة ويحتل المركز السادس.

وقال فاندورنه “كان اليوم مثمرا جدا وأعطانا الثقة للذهاب إلى ملبورن بدفعة قوية”.

وتقاسم ثنائي مرسيدس هاميلتون وفالتيري بوتاس سيارة واحدة، فأكمل حامل اللقب 84 لفة وأدى زميله الفنلندي 97 لفة.

وقال هاميلتون “كان الأسبوع مثمرا وحققنا كل ما نحتاجه والسيارة تبدو رائعة”.

وأضاف “لم نعمل بتوازن لكن قياسا على بعض الأمور التي حدثت العام الماضي فإنه تم علاج الكثير منها”.

وقال رد بول إنه لم يكن “يسعى لتحقيق أزمنة في لفات” لأنه حصل بالفعل على ما يريده من معلومات بشأن أكثر الإطارات ليونة من ريتشياردو يوم الأربعاء.

وقال فرستابن “لم يكن التركيز على السير لمسافات طويلة اليوم والانطباع عن السيارة كان جيدا ولا توجد مشاكل معها وأنا سعيد بالسرعة وستكون جيدة بما يكفي، فلننتظر ونرى”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة