عاجل

عاجل

مقابلة-الشاب سترول الأكثر خبرة الآن في وليامز هذا الموسم

تقرأ الآن:

مقابلة-الشاب سترول الأكثر خبرة الآن في وليامز هذا الموسم

مقابلة-الشاب سترول الأكثر خبرة الآن في وليامز هذا الموسم
حجم النص Aa Aa

من الان بولدوين

لندن (رويترز) – ما يزال لانس سترول أصغر سائق في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات لكن السائق الكندي البالغ عمره 19 عاما سيكون الأكثر خبرة في فريقه وليامز هذا الموسم.

ويشكل هذا الواقع تحولا كبيرا بالنسبة لأحد أبرز الفرق في البطولة والفائز السابق باللقب والذي قاد سيارته العديد من السائقين الرائعين لكنه لم ينتصر في أي سباق منذ 2012.

ومع مشاركته في 20 جائزة كبرى فقط سيكون لدى سترول زميل جديد هو الروسي المبتدئ سيرجي سيروتكين البالغ عمره 22 عاما بعد رحيل البرازيلي المخضرم فيليبي ماسا.

وهناك من يرون أن مركز الفريق سيتراجع مع مرور الوقت في البطولة مع عدم ظهور السيارة التي تستخدم محركات مرسيدس بشكل جيد في اختبارات ما قبل بداية الموسم لكن سترول بالتأكيد لا يوافق على هذا القول.

وقال السائق الكندي لرويترز خلال الاختبارات في برشلونة قبل السباق الافتتاحي في استراليا الأسبوع المقبل “وليامز اتخذ قرارا بالتعاقد معنا وهذا هو الوضع. لا اعتقد أنه أمر سيئ.

“أعتقد مثل الجميع أننا لو قمنا بعمل جيد كفريق يمكننا تحقيق بعض النتائج الجيدة”.

وفعل الشاب الكندي الذي ينتمي لأسرة ثرية كل ما في وسعه للتغلب على المشككين في قدراته في 2017 بالانطلاق من الصف الأول وعندما أصبح السائق الوحيد الذي صعد على منصة التتويج من خارج الفرق الثلاثة الكبرى ليضمن مكانا في كتب الأرقام القياسية.

لكنه اعترف أن البعض ربما لا يقتنع سوى بأنه فقط شاب غني منحته أموال والده هذه الفرص وهذه المزايا.

وقال “دائما سيكون هناك الذين يشعرون بالغيرة والكراهية ومن يعتقدون أنهم لو كانوا مكانك لنجحوا فيما تفعله. هذا هو العالم الذي نعيش فيه.

“كل ما يمكنني فعله هو ما أقدمه على الحلبات واعتقد أنهم عندما ينظرون إلى الحقائق فيمكن أن يحكموا هل كان الأمر جيدا أم سيئا. اعتقد أنها حتى الآن رحلة مذهلة”.

وضوح

وقيم سترول، الذي احتل المركز الثالث في سباق أذربيجان في يونيو حزيران الماضي ليصبح أصغر مبتدئ يقف على منصة التتويج في فورمولا 1 وانطلق من الصف الأول في إيطاليا في أسرع سباق في بطولة العالم، نقاط ضعفه وقوته خلال الشتاء.

وعلى الجانب الإيجابي أنهى موسم 2017 بحصوله على 40 نقطة متأخرا بثلاث نقاط فقط عن ماسا.

وحصل على نقاط في سبعة سباقات أولهم كان في بلاده كندا واحتل المركز 12 في بطولة السائقين فيما احتل وليامز المركز الخامس في قائمة الصانعين.

وعلى الجانب السلبي ارتكب بعض أخطاء المبتدئين ولم يحصل على نقاط في أول ستة سباقات.

وأشارت الإحصاءات التي قدمتها بيريلي التي تمد الفرق بالإطارات إلى أن سترول كسب 36 مركزا خلال اللفات الأولى في السباقات أكثر من أي سائق آخر وهو ما يوحي بأنه كان يملك السيارة التي تساعده على الانطلاق من مراكز أفضل مما فعل.

وقال السائق المولود في مونتريال “من السهل النظر للخلف والقول كان يمكنني أو كان علي فعل ذلك لو سارت الأمور على ما يرام.

“لكن بالتأكيد الآن اتضحت الأمور أكثر وأملك خبرة موسم كامل أكثر مما كان عليه الوضع العام الماضي عندما كنت أشارك في جميع السباقات للمرة الأولى”.

وأضاف “اعتقد أن الوضوح هي الكلمة المناسبة في هذا السياق ولا يوجد أكثر من ذلك. كنت أملك السرعة في بعض الأوقات في العام الماضي وكانت الأوضاع جيدة لكن بشكل عام يمكنني الآن توقع المقبل مقارنة بموقفي في العام الماضي”.

وواجه السائق الكندي، الذي انضم لوليامز قبل أن ينجح في اختبار القيادة المطلوب، تساؤلات حول دعم والده المالي. وهو الأمر الذي ما يزال يجيب عليه بشكل تلقائي.

وقال “فزت بلقب فورمولا 4 وفورمولا 3 بأكبر فارق في التاريخ حسبما أعتقد وكأصغر سائق في التاريخ. أنا أشير فقط إلى حقائق ولا أتبجح أو أي شيء من هذا القبيل”.

وتابع “لذا اعتقد أن هذا يجيب بالفعل عن السؤال حول المال عند وصولي إلى فورمولا 1 سواء كنت استحق المقعد أم لا. لكن الناس لا يريدون فهم ذلك فعلا”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة