عاجل

عاجل

ولي العهد السعودي يتوجه لواشنطن لإجراء محادثات مع ترامب

تقرأ الآن:

ولي العهد السعودي يتوجه لواشنطن لإجراء محادثات مع ترامب

ولي العهد السعودي يتوجه لواشنطن لإجراء محادثات مع ترامب
حجم النص Aa Aa

الرياض (رويترز) – توجه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى الولايات المتحدة يوم الاثنين لإجراء محادثات مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعماء أعمال في أول زيارة له لأقرب حليف غربي للرياض منذ أصبح وليا للعهد.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن الأمير محمد (32 عاما)، الذي بدأ إصلاحات لتحديث المملكة المحافظة، سيناقش خلال زيارته “العلاقات الثنائية ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك”. ولم تذكر الوكالة تفاصيل أخرى.

وزار الأمير الشاب الطموح بريطانيا في وقت سابق هذا الشهر في أول جولة خارجية له منذ صعوده في إطار مساعيه لإقناع الحلفاء الغربيين بأن الإصلاحات التي وصفها بأنها علاج بالصدمة جعلت بلاده، أكبر منتج للنفط في العالم، مكانا أفضل للاستثمار ومجتمعا أكثر تسامحا.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز الأسبوع الماضي إن الأمير محمد سيجتمع مع ترامب يوم الثلاثاء في البيت الأبيض.

كما من المتوقع أن يزور الأمير نيويورك وبوسطن وهيوستون وسان فرانسيسكو لعقد اجتماعات مع زعماء في عالمي الأعمال والصناعة بهدف اجتذاب استثمارات وتأييد سياسي. ومن المتوقع أن ينضم عشرات من الرؤساء التنفيذيين السعوديين إليه في مساعي خلق فرص الاستثمار في المملكة.

وسيراقب المستثمرون أي زيارة لبورصة نيويورك فيما من المتوقع أن تطرح شركة أرامكو السعودية خمسة في المئة من أسهمها في البورصة في وقت لاحق هذا العام في عملية ربما تحقق ربحا كبيرا.

ونال الأمير محمد تأييد الغرب في مساعيه لمحاولة تقليص اعتماد المملكة على النفط والتصدي للفساد المستشري وتغيير المجتمع السني.

لكن شدة الحملة على الفساد التي بدأت في نوفمبر تشرين الثاني، بعد أن أصبح الأمير محمد وليا للعهد، والسرية التي أحاطت بها أثارت قلق بعض المستثمرين.

ومن المرجح أيضا أن يكرر الأمير محمد لواشنطن موقف بلاده بأن إيران غريمة السعودية في المنطقة ينبغي ألا تكون محل ثقة بسبب برنامجها النووي.

وبموجب الاتفاق النووي الذي أبرمته قوى عالمية بينها الولايات المتحدة مع إيران في 2015، قلصت طهران أنشطة تخصيب اليوارنيوم مقابل رفع عقوبات دولية.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة