عاجل

عاجل

طرد أسرة شرطي في ميانمار من مسكنها بعد شهادته عن الإيقاع بصحفيي رويترز

تقرأ الآن:

طرد أسرة شرطي في ميانمار من مسكنها بعد شهادته عن الإيقاع بصحفيي رويترز

طرد أسرة شرطي في ميانمار من مسكنها بعد شهادته عن الإيقاع بصحفيي رويترز
حجم النص Aa Aa

يانجون (رويترز) - قالت أسرة شرطي أبلغ محكمة في ميانمار بتفاصيل "الإيقاع" بصحفيين اثنين من رويترز إن السلطات طردتها من مسكن الشرطة المخصص لها في العاصمة نايبيداو يوم السبت بعد مرور أقل من 24 ساعة على شهادته.

وقال شقيق ضابط الشرطة الكابتن موي يان ناينج إن الأسرة انتقلت مؤقتا إلى شقته.

وخلال شهادته التي حظيت بتغطية إعلامية واسعة يوم الجمعة أبلغ موي يان المحكمة عن تفاصيل الساعات التي سبقت اعتقال صحفيي رويترز وا لون (32 عاما) وكياو سوي أو (28 عاما) يوم 12 ديسمبر كانون الأول وقال إن الشرطة دبرت الأمر.

وتعقد محكمة في يانجون جلسات منذ يناير كانون الثاني كي تتخذ قرارا بشأن توجيه الاتهام للصحفيين بموجب قانون الأسرار الرسمية الذي يعود للفترة الاستعمارية وتصل عقوبة مخالفته إلى السجن 14 عاما.

وكان الصحفيان يعملان على تحقيق لصالح رويترز عن مقتل عشرة من الروهينجا المسلمين في قرية بولاية راخين في غرب ميانمار أثناء حملة للجيش تسببت في فرار ما يقرب من 700 ألف شخص إلى بنجلادش.

وقالت تو تو (42 عاما) زوجة الضابط لمجموعة (إيراوادي) الإعلامية المحلية "تلقيت اتصالا في السابعة صباحا. ضابط شرطة أعرفه، وهو برتبة لفتنانت، قال لي ’عليكم مغادرة المقر’".

وأضافت في لقطات مصورة نقلتها صفحة (إيراوادي) على فيسبوك "قال لي ’عليكم المغادرة فورا’. وكان ردي ’هل هذا صحيح؟’ ولم أستطع النطق. لم أعرف ماذا أقول".

ومضت تقول "نحن أسرة (شرطي). لا نملك منزلا إلى الآن. إلى أي مكان من المفترض أن أنتقل بكل هذه الأمتعة؟".

وقال موي يان ناينج أمام المحكمة إنه قيد الاعتقال منذ مساء يوم 12 ديسمبر كانون الأول بتهمة مخالفة قانون الانضباط في الشرطة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة