المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المعارضة: بطاقات الاقتراع الباطلة في انتخابات كمبوديا دليل على "صورية" الانتخابات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
المعارضة: بطاقات الاقتراع الباطلة في انتخابات كمبوديا دليل على "صورية" الانتخابات
رئيس الوزراء الكمبودي هون سين يغادر بعد الادلاء بصوته في مركز اقتراع يوم الأحد. تصوير: دارين وايتسايد - رويترز   -   حقوق النشر  (Reuters)

فنومبينه (رويترز) – قالت المعارضة الكمبودية ومحلل يوم الاثنين إن وجود أكثر من نصف مليون بطاقة اقتراع باطلة في انتخابات كمبوديا العامة يمثل احتجاجا على الانتخابات التي يصفها منتقدون بأنها “صورية”.

وأعلن حزب الشعب الحاكم بقيادة رئيس الوزراء هون سين فوزه بكل مقاعد البرلمان المطروحة في انتخابات يوم الأحد التي جرت دون مشاركة حزب جبهة الإنقاذ الوطنية المعارض الذي جرى حله بأمر قضائي وسجن زعيمه كيم سوخا بتهم الخيانة.

وأظهرت أرقام لجنة الانتخابات أن نحو 594843 من الأصوات، أو ما يعادل 8.4 في المئة من إجمالي الأصوات البالغ 7.64 مليون صوت، باطلة وفاسدة.

وبالمقارنة مثلت الأصوات الباطلة في الانتخابات السابقة التي أجريت عام 2013 نحو 1.6 في المئة فحسب من مجمل الأصوات.

وقال المحلل السياسي المقيم في كمبوديا لاو مونج هاي لرويترز “إنه تصويت مهم بعدم الموافقة على هذه الانتخابات تحديدا وعمل ينطوي على تحد لحقيقة إرغام الناخبين بشكل غير مشروع على التصويت”.

وأضاف “إنه احتجاج مشروع وإن كان يتسم بالدهاء على أصحاب السلطة”.

وقال المتحدث باسم الحكومة فاي سيفان إن عدد الأصوات الباطلة الكبير يظهر توجها معاديا للانتخابات.

وقال “إنهم معادون للانتخابات ولحزب الشعب الكمبودي”.

(رويترز)