عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تركيا تضاعف الرسوم الجمركية على سلع أمريكية والليرة تصعد

تركيا تضاعف الرسوم الجمركية على سلع أمريكية والليرة تصعد
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مؤتمر صحفي في أنقرة يوم الثلاثاء. تصوير: أوميت بكطاش - رويترز   -   حقوق النشر  (Reuters)
حجم النص Aa Aa

من دارين بوتلر وحميرة باموق

اسطنبول (رويترز) – رفعت تركيا الرسوم الجمركية على بعض الواردات الأمريكية ومنها السيارات والكحوليات والتبغ إلى المثلين يوم الأربعاء، ردا على إجراءات أمريكية، لكن الليرة واصلت ارتفاعها بعد إجراءات السيولة التي اتخذها البنك المركزي والتي كان لها أثر داعم للعملة.

يأتي تحرك أنقرة في ظل تصاعد التوتر بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي بسبب احتجاز أنقرة قسا أمريكيا فضلا عن قضايا دبلوماسية أخرى، وهو ما ساهم في هبوط الليرة إلى مستويات قياسية مقابل الدولار.

وفقدت العملة التركية أكثر من 40 بالمئة من قيمتها مقابل الدولار منذ بداية العام، بفعل المخاوف بشأن تنامي نفوذ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على الاقتصاد ودعواته المتكررة لخفض أسعار الفائدة على الرغم من ارتفاع معدل التضخم.

وقاد التعافي الذي بلغت نسبته نحو ستة بالمئة يوم الأربعاء العملة التركية إلى الارتفاع لفترة وجيزة لتصل إلى أقل من ستة ليرات للدولار، وذلك بعد أن قلص البنك المركزي السيولة بالليرة في السوق، وهو ما رفع أسعار الفائدة فعليا وقدم دعما للعملة المحلية.

وسجلت العملة التركية 5.75 ليرة للدولار في تعاملات يوم الأربعاء، وبحلول الساعة 0943 بتوقيت جرينتش بلغت 6.08 ليرة.

ورفع مرسوم وقعه أردوغان الرسوم على سيارات الركوب إلى المثلين لتصل إلى 120 في المئة وعلى المشروبات الكحولية إلى 140 في المئة وعلى أوراق التبغ إلى 60 في المئة. وزادت الرسوم أيضا على سلع منها مساحيق التجميل والأرز والفحم.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان قولها إن زيادة الرسوم الجمركية إلى المثلين على بعض السلع المستوردة من الولايات المتحدة ستصل إلى 533 مليون دولار.

وقال فؤاد أقطاي نائب الرئيس التركي على حسابه على تويتر “رسوم الاستيراد زادت على بعض المنتجات، بموجب مبدأ المعاملة بالمثل، ردا على الهجمات المتعمدة من جانب الإدارة الأمريكية على اقتصادنا”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال يوم الجمعة الماضي إنه سمح بزيادة الرسوم الجمركية على واردات الألومنيوم والصلب من تركيا.

كانت الولايات المتحدة رابع أكبر الموردين لتركيا في العام الماضي، حيث بلغت قيمة وارداتها لها 12 مليار دولار، وفقا لإحصاءات صندوق النقد الدولي. وبلغت قيمة الصادرات التركية إلى الولايات المتحدة العام الماضي 8.7 مليار دولار، مما جعلها خامس أكبر الأسواق التي تصدر لها تركيا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة