Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

خلاف بين إيطاليا والاتحاد الأوروبي بسبب مهاجرين عالقين في سفينة إنقاذ

خلاف بين إيطاليا والاتحاد الأوروبي بسبب مهاجرين عالقين في سفينة إنقاذ
أعلام الاتحاد الأوروبي أمام مقر المفوضية الأوروبية في بروكسل يوم 20 يونيو حزيران 2018. تصوير: إيف هيرمان - رويترز. Copyright (Reuters)
Copyright (Reuters)
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

من ستيف شيرر وجابرييلا باكزنسكا

روما/بروكسل (رويترز) - قالت الحكومة الإيطالية يوم الجمعة إنها ستقطع التمويل للاتحاد الأوروبي إذا لم تستقبل دولا أخرى المهاجرين العالقين في سفينة إنقاذ رست في ميناء إيطالي مما دفع بروكسل للرد بالقول إن "التهديدات" غير مقبولة.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي إن ممثلين عن دول الاتحاد الأوروبي اجتمعوا في بروكسل يوم الجمعة ولم يتوصلوا لاتفاق لتقاسم المهاجرين وعددهم 150 أغلبهم من إريتريا على متن السفينة ديتشوتي التابعة لخفر السواحل الإيطالي والراسية في ميناء كتانيا منذ يوم الاثنين.

وأضاف على فيسبوك أن إيطاليا "ستتصرف وفقا لما جرى" مشيرا إلى أن الاتحاد الأوروبي تنكر لمبادئ "التضامن والمسؤولية" وأن هناك فجوة "بين الأقوال والأفعال" بشكل ينطوي على "نفاق".

وأصر وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني الذي يتزعم حزب الرابطة المناهض للهجرة على عدم السماح بإنزال المهاجرين من السفينة لحين موافقة دول أخرى في الاتحاد الأوروبي على استقبالهم مما دفع إلى فتح تحقيق جنائي فيما إذا كان المهاجرون محتجزين ضد إرادتهم.

وبدا أن سالفيني يتراجع قليلا عن موقفه خلال تصريحات أدلى بها في مقابلة إذاعية مساء الجمعة ألمح فيها إلى أنه قد يسمح للمهاجرين بالنزول من على متن ديتشوتي بمجرد التأكد من أنهم "لاجئون حقيقيون".

وقال لإذاعة راي الرسمية "أفكر في إمكانية القيام بإجراءات للتحقق من هوية اللاجئين وتمييز الحقيقيين منهم، وهم أقلية، من اللاجئين المزيفين قبل أن نسمح لهم بالنزول من على متن السفينة".

وفي وقت سابق قال نائب رئيس الوزراء لويجي دي مايو، الذي يتزعم حركة 5-نجوم، إن حزبه لن يصدق على تمويل الاتحاد الأوروبي العام المقبل إذا لم يتم اتخاذ إجراء سريع في الأمر.

وقال للتلفزيون الإيطالي "اللين لا يجدي. التصرف الصارم سيكون بوقف التمويلات إذا لم يستمعوا لنا".

ورفضت المفوضية الأوروبية التهديدات الإيطالية ووصفتها بأنها غير مقبولة.

وقال المتحدث باسم المفوضية ألكسندر وينترستين في مؤتمر صحفي يوم الجمعة "التصريحات غير البناءة ناهيك عن التهديدات... لن تقربنا من الحل... إيجاد حل لمن هم على متن السفينة في مقدمة أولوياتنا. هذا هو ما نركز عليه وما نعتقد أن على الآخرين جميعا التركيز عليه".

وقال نائب من الحزب الديمقراطي المعارض على حسابه على تويتر إن المهاجرين بدأوا فيما يبدو إضرابا عن الطعام يوم الجمعة. فيما قال نائب آخر من المعارضة أن أغلب من هم على متن السفينة مؤهلون لطلب اللجوء.

وقال سالفيني يوم الجمعة إن مهمته هي حماية البلاد. وأضاف "إذا كان أحدهم يفكر في اعتقالي فهو مخطئ لأن الشعب الإيطالي يطلب تطبيق النظام والقواعد والاحترام وهجرة منضبطة".

(رويترز)

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

زعماء الاتحاد الأوروبي يستعدون لتأييد فون دير لاين وكوستا وكالاس لتولي المناصب العليا في الكتلة

مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج يعود إلى أستراليا حراً طليقاً بعد انتهاء المعركة القانونية مع أميركا

شاهد: إعادة انتخاب رئيس جنوب أفريقيا لولاية ثانية