عاجل

عاجل

بورصة السعودية ترتفع بفضل النفط والكويت تصعد بدعم الانضمام لفوتسي

تقرأ الآن:

بورصة السعودية ترتفع بفضل النفط والكويت تصعد بدعم الانضمام لفوتسي

بورصة السعودية ترتفع بفضل النفط والكويت تصعد بدعم الانضمام لفوتسي
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من سعيد أزهر

دبي (رويترز) - زاد المؤشر الرئيسي للبورصة السعودية 1.8 بالمئة في ختام التعاملات يوم الثلاثاء بدعم من ارتفاع أسعار النفط، في حين صعدت الأسهم الكويتية بفضل آمال بزيادة تدفقات الأموال الأجنبية بعد انضمام السوق إلى مؤشر فوتسي راسل للأسواق الناشئة.

وقفزت أسعار النفط إلى أعلى مستوى في أربع سنوات، لتساهم في صعود أسهم عملاق البتروكيماويات الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 2.8 بالمئة، وشركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) للصعود 1.6 بالمئة، ومصرف الراجحي 2.6 بالمئة.

وأغلق المؤشر السعودي عند 7905 نقاط يوم الثلاثاء، فوق متوسطه لمئتي يوم، وهو ما يراه المحللون علامة إيجابية من الناحية الفنية للمؤشر.

وكان المؤشر نزل عن هذا المتوسط أوائل الشهر الحالي للمرة الأولى هذا العام، مما أطلق عمليات بيع كثيفة.

وانخفضت أسهم مجموعة الطيار للسفر 7.6 بالمئة، بفعل أنباء عن أن الخطوط الجوية السعودية أنهت عقدها مع الشركة لتقديم خدمات السفر إلى الطلاب المسجلين لدى وزارة التعليم. وأغلق سهم الشركة عند 20.54 ريال (5.48 دولار) وهو أدنى مستوى إغلاق له منذ الإدراج.

وقالت الشركة "شكلت عقود تقديم خدمات إصدار التذاكر لمنسوبي ومبتعثي وزارة التعليم ما نسبته 30 و32 بالمئة من إجمالي قيمة الحجوزات بحسب القوائم المالية المنتهية لعام 2015 وعام 2016 على التوالي".

وزاد مؤشر السوق الأول الكويتي 1.1 بالمئة في الوقت الذي دخل فيه المرحلة الأولى من الانضمام إلى مؤشر فوتسي راسل للأسواق الناشئة يوم الاثنين. ويحل موعد المرحلة الثانية في 24 ديسمبر كانون الأول.

وقالت ماري سالم مديرة أسواق المال لدى إف.إف.إيه دبي "هناك المزيد من النشاط بسبب انضمام الكويت إلى مؤشر الأسواق الناشئة".

وقالت أرقام كابيتال في تقرير هذا الشهر إن من المتوقع تدفق أموال خاملة بقيمة مليار دولار في أعقاب انضمام المؤشر.

وارتفعت أسهم بنك الكويت الوطني وبيت التمويل الكويتي 1.5 بالمئة لكل منهما.

وارتفع مؤشر السوق الأول بالفعل ما يزيد عن 11 بالمئة منذ بداية العام. وزاد نشاط الاستثمار في الربع الحالي قبل ضم المؤشر، مما عزز السوق بنحو 8.87 بالمئة.

وفي دبي، استقر المؤشر دون تغيير يذكر، في حين تراجع مؤشر السوق القطرية 0.2 بالمئة متأثرا بانخفاض سهم صناعات قطر واحدا بالمئة وتراجع سهم مجموعة قطر للتأمين 0.8 بالمئة.

وصعد المؤشر الرئيسي لبورصة مصر 1.1 بالمئة بدعم من ارتفاع سهم البنك التجاري الدولي مصر 1.5 بالمئة وصعود سهم الشركة الشرقية إيسترن كومباني (الشرقية للدخان) 2.9 بالمئة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

-السعودية .. ارتفع المؤشر 1.8 في المئة إلى 7905 نقاط.

- دبي.. أغلق المؤشر مستقرا عند 2754 نقطة.

-أبوظبي.. أغلق المؤشر مستقرا عند 4892 نقطة.

- قطر.. نزل المؤشر 0.2 في المئة إلى 9713 نقطة.

- الكويت.. ارتفع المؤشر 1.1 في المئة إلى 5340 نقطة.

- البحرين.. أغلق المؤشر مستقرا عند 1355 نقطة.

- سلطنة عمان.. زاد المؤشر 0.7 في المئة إلى 4485 نقطة.

- مصر.. ارتفع المؤشر 1.1 في المئة إلى 14351 نقطة.

(الدولار = 3.6730 درهم إماراتي)

(الدولار = 17.8600 جنيه مصري)

(الدولار = 3.7503 ريال سعودي)

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة