عاجل

عاجل

البورصة السعودية تتراجع تحت ضغط البتروكيماويات، وتباين معظم الأسواق الخليجية

تقرأ الآن:

البورصة السعودية تتراجع تحت ضغط البتروكيماويات، وتباين معظم الأسواق الخليجية

البورصة السعودية تتراجع تحت ضغط البتروكيماويات، وتباين معظم الأسواق الخليجية
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من أبينايا فيجاياراجافان

(رويترز) - انخفضت البورصة السعودية في تعاملات هادئة يوم الخميس، تحت ضغط خسائر لأسهم شركات البتروكيماويات والبنوك، بينما ارتفعت بورصة دبي بدعم من الأسهم العقارية.

gi

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية منخفضا 0.4 في المئة، بعدما لامس في الجلسة السابقة متوسطه في 200 يوم للمرة الأولى في ثلاثة أسابيع.

وأظهر استطلاع شهري لرويترز يوم الأربعاء أن صناديق الشرق الأوسط أصبحت أكثر حذرا تجاه البورصة السعودية بسبب القلق من تداعيات مقتل جمال خاشقجي.

وفاق صافي مبيعات المستثمرين الأجانب، بمن فيهم المستثمرون من بقية الدول الخليجية، مشترياتهم من الأسهم السعودية في معظم شهر أكتوبر تشرين الأول بسبب المخاوف من أن يضر مقتل خاشقجي بعلاقات السعودية مع الغرب وقد يؤدي إلى عقوبات اقتصادية على المملكة.

لكن الاستطلاع الذي شمل 13 من مديري صناديق الشرق الأوسط، والذي أُجري على مدى الأسبوع المنقضي، يشير إلى أن معظم الصناديق لا تعتزم مواصلة البيع.

وهبط سهم الكيميائية السعودية 3.9 في المئة، بعد تراجع أرباح الشركة في الربع الثالث من العام، بينما انخفض سهم أسمنت المدينة 1.4 في المئة بعدما سجلت الشركة خسارة فصلية.

وتراجع سهم التعدين العربية السعودية (معادن) 2.9 في المئة، بينما نزل سهم التصنيع الوطنية (تصنيع) 1.4 في المئة.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.3 في المئة، مع هبوط سهم سيدي كرير للبتروكيماويات 9.1 في المئة، رغم إعلان الشركة عن زيادة في الأرباح في تسعة أشهر.

وانخفض سهم أوراسكوم للاستثمار القابضة خمسة في المئة. وقالت الشركة يوم الأربعاء إنها تتوقع شراء حصة قدرها 30 بالمئة في أسهم ثروة كابيتال في نوفمبر تشرين الثاني. وارتفع سهم ثروة كابيتال 2.1 في المئة.

وزاد مؤشر سوق دبي 0.7 في المئة بدعم من أسهم الشركات العقارية والصناعية. وارتفع سهم إعمار العقارية 3.3 في المئة، بعدما قالت الشركة إنها تجري محادثات مع أطراف لبيع بعض الفنادق.

كانت رويترز ذكرت يوم الأربعاء نقلا عن مصدرين مطلعين أن شركة أبوظبي الوطنية للفنادق تجري محادثات لشراء بعض المباني الفندقية من إعمار.

وصعد سهم أرامكس 5.1 بالمئة، بعد أن حققت الشركة قفزة قدرها 37.8 بالمئة في أرباح الربع الثالث من العام، لكن سهم دبي للاستثمار انخفض 0.6 بالمئة بعد هبوط أرباح الشركة في نفس الفترة.

وارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 بالمئة، مدعوما بصعود سهم بنك أبوظبي الأول 0.6 بالمئة، بينما قفز سهم أبوظبي الوطنية للفنادق 14.3 في المئة.

وصعد سهم بنك الاتحاد الوطني 2.7 بالمئة، بعدما أصدر المصرف تحديثا بشأن اندماجه المزمع مع بنك أبوظبي التجاري الذي انخفض سهمه 1.1 بالمئة.

ونزل مؤشر بورصة قطر 0.2 بالمئة، مع تراجع سهم البنك التجاري القطري 2.2 بالمئة إلى 40.5 ريال، بعد أن خفضت المجموعة المالية هيرميس السعر المستهدف للسهم إلى 36.1 ريال من 37.9 ريال.

وانخفض سهم بنك قطر الوطني 0.5 في المئة بفعل مبيعات لجني الأرباح، بينما هبط سهم الكهرباء والماء القطرية 2.4 في المئة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

- السعودية.. انخفض المؤشر 0.4 في المئة إلى 7879 نقطة.

- دبي.. زاد المؤشر 0.7 في المئة إلى 2805 نقاط.

- قطر.. تراجع المؤشر 0.2 في لمئة إلى 10281 نقطة.

- أبوظبي.. ارتفع المؤشر 0.4 في المئة إلى 4921 نقطة.

- مصر.. نزل المؤشر 0.4 في المئة إلى 13202 نقطة.

- الكويت.. صعد المؤشر 0.6 في المئة إلى 5263 نقطة.

- البحرين.. انخفض المؤشر 0.1 في المئة إلى 1313 نقطة.

- سلطنة عمان.. استقر المؤشر عند 4422 نقطة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة