لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئيس إريتريا: الثقة مع إثيوبيا تتنامي لكن هناك حاجة لمزيد من العمل

رئيس إريتريا: الثقة مع إثيوبيا تتنامي لكن هناك حاجة لمزيد من العمل
الرئيس الإريتري إسياس أفورقي (إلى اليمين) مع رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد في اديس ابابا يوم 16 يوليو تموز 2018. تصوير: تيكسا نيجيري - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من آرون ماشو

أديس أبابا (رويترز) – قال الرئيس الإريتري إسياس أفورقي إن بلاده نجحت في بناء الثقة مع إثيوبيا منذ توقيع اتفاق للسلام في يوليو تموز لكنه أشار إلى حاجة البلدين إلى تسوية أمور أخرى في علاقاتهما لتحقيق التعاون الدائم بينهما.

وظل العداء قائما بين البلدين بعد اندلاع حرب حدودية عام 1998 استمرت عامين وراح ضحيتها نحو 80 ألف شخص بسبب خلافات حول التجارة.

وبادر رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد بإنهاء هذا العداء في أبريل نيسان بعد وقت قصير من توليه منصبه وذلك في إطار حزمة إصلاحات أعادت رسم المشهد السياسي في منطقة القرن الأفريقي.

ومنذ ذلك الحين أعاد البلدان فتح المعابر الحدودية والسفارتين واستأنفا الرحلات الجوية بين العاصمتين.

وقال أفورقي للتلفزيون الإريتري الحكومي إن اتفاق السلام يبشر “بمرحلة انتقالية ستؤدي إلى حقبة جديدة “ بين الجارتين.

وأضاف في وقت متأخر يوم السبت “الأولوية الآن هي لخلق بيئة (مواتية) لهذا الواقع الجديد كي يزدهر”.

ومضى يقول “انتهت سياسة تأليب إريتريا ضد إثيوبيا كأعداء وهي سياسة كانت تسعى أيضا لعزل إريتريا عالميا. هذه السياسة لم تنجح أبدا”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة