عاجل

عاجل

ماكرون وميركل يدافعان عن التعددية خلال منتدى للسلام لم يحضره ترامب

تقرأ الآن:

ماكرون وميركل يدافعان عن التعددية خلال منتدى للسلام لم يحضره ترامب

ماكرون وميركل يدافعان عن التعددية خلال منتدى للسلام لم يحضره ترامب
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

باريس (رويترز) - دعا زعيما ألمانيا وفرنسا إلى منهج موحد لتعزيز السلام العالمي خلال منتدى في باريس يوم الأحد حضره العشرات من رؤساء الدول والحكومات دون مشاركة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب .

وافتتحت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل منتدى باريس للسلام بعد احتفال بالعاصمة الفرنسية بالذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى، محذرة من أن النزعة القومية "ضيقة الأفق" لا زالت تكتسب أرضا في أوروبا وما وراءها.

gi

وقالت ميركل أمام الحضور "معظم التحديات اليوم لا يمكن أن يحلها بلد واحد بل نحن معا، ولذا نحن بحاجة إلى منهج مشترك". وأضافت "إذا لم تجد العزلة نفعا قبل مئة عام، فكيف بها اليوم في مثل هذا العالم المترابط؟"

ويأمل ماكرون في أن يساعد المنتدى على تجنب أخطاء الماضي عبر الترويج لمفهوم التعددية كما يريد أن يُظهر المنتدى مدى قوة المصالحة بعد مرور قرن على أحد أدمى الصراعات في تاريخ أوروبا.

وكان من بين من استمعوا لكلمة ميركل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان. وخلال المنتدى أشاد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش بجهود هيئته وما شابهها من مؤسسات تسعى لحلول قائمة على التعددية فيما يتعلق بالمشكلات العالمية.

غير أن ترامب، الذي يقود سياسة "أمريكا أولا" ويفخر بإعلان إنه قومي، لم يحضر المنتدى. وغادرت طائرته الرئاسية باريس متجهة إلى واشنطن بعد وقت قصير من بدء المنتدى.

وفي وقت سابق يوم الأحد قاد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاحتفال بالذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى وبدا في كلمة له أنه يشير إلى ترامب عندما حذر من مخاطر القومية الناشئة.

وقال جيستان فيس منظم المنتدى لرويترز إن المنتدى لا يهدف إلى التوسط في التوصل لحلول للصراعات القائمة بل يسعى لإيجاد سبل لتعزيز دور المنظمات متعددة الأطراف.

وأضاف أن من المقرر تنظيم هذا المنتدى بصفة سنوية في حضور خليط من الساسة وخبراء السياسات الخارجية والمنظمات غير الحكومية وممثلي المجتمع المدني.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة