عاجل

عاجل

مدرب كاشيما: الفوز باللقب الآسيوي أهم من مواجهة ريال مدريد

تقرأ الآن:

مدرب كاشيما: الفوز باللقب الآسيوي أهم من مواجهة ريال مدريد

مدرب كاشيما: الفوز باللقب الآسيوي أهم من مواجهة ريال مدريد
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

هونج كونج (رويترز) - يعتقد جو أويوا مدرب كاشيما أنتلرز أن فوز فريقه الياباني بلقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم لأول مرة أهم من خوض مباراة قوية أمام ريال مدريد في نهائي كأس العالم للأندية منذ عامين.

وأحرز كاشيما لقبه القاري الأول عقب التعادل دون أهداف في ضيافة بيروزي الإيراني في استاد أزادي في طهران يوم السبت ليتفوق 2-صفر في مجموع المباراتين بعدما انتصر على أرضه قبلها بأسبوع واحد.

gi

وأصبح كاشيما ثاني فريق ياباني على التوالي يتوج باللقب الآسيوي بعد نجاح أوراوا ريدز في 2017 ليتأهل الفائز للعب في كأس العالم للأندية بالإمارات الشهر المقبل.

وقال أويوا للصحفيين "أنا فخور جدا أننا فزنا بلقب دوري أبطال آسيا لأول مرة.

"واجهنا ريال مدريد في نهائي كأس العالم للأندية منذ عامين لكن بالنسبة لي أشعر برضا أكبر بفوزنا باللقب".

وأضاف "اسم كاشيما أنتلرز سيتردد في آسيا بأكملها".

وكان أويوا يعمل كمساعد للمدرب في كاشيما عندما تأهل لكأس العالم كبطل للدوري الياباني وبلغ حينها النهائي في 2016 على أرضه ثم تولى المسؤولية بعد إقالة المدرب ماساتادا إيشي بعدها بستة أشهر.

وفي هذه المباراة النهائية سجل كريستيانو رونالدو ثلاثة أهداف ليقود ريال للفوز بصعوبة 4-2 بعد وقت إضافي وربما يلعب كاشيما مع العملاق الإسباني في قبل نهائي المسابقة الشهر المقبل إذا اجتاز منافسه وادي الحجارة المكسيكي.

ورغم جهود بيروزي أمام 80 ألف متفرج لتعويض الخسارة ذهابا نجح كاشيما في الحفاظ على نظافة شباكه ليصبح ثالث فريق ياباني يتوج باللقب منذ انطلاق المسابقة بشكلها الحالي في 2002.

وقال أويوا "كانت مباراة صعبة لكن الفريق لعب بقوة وقاتل وأنا سعيد جدا بالنتيجة. فقدت صوتي لكن الأمر يستحق".

وأضاف "بيروزي هو أقوى فريق نلعب أمامه في دوري أبطال آسيا هذا الموسم. الأمر لا يتعلق بالفريق نفسه والأسلوب الخططي لكن بسبب الجماهير أيضا التي كانت مذهلة".

وتابع "قلت إن هدفنا هو الفوز في استاد أزادي لكن تابعنا جميعا مدى صعوبة مواجهة بيروزي على أرضه. أتمنى للفريق كل التوفيق".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة