المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خاطفون يفرجون عن آخر من تبقي من 80 تلميذا مخطوفا في الكاميرون

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
خاطفون يفرجون عن آخر من تبقي من 80 تلميذا مخطوفا في الكاميرون
تلاميذ مدرسة بعد الافراج عنهم في مكتب في باميندا بالكاميرون يوم 7 نوفمبر تشرين الثاني 2018. تصوير: جوسين كوافيو - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

دوالا (رويترز) – قال قس يقود مفاوضات الإفراج عن رهائن ومسؤول محلي إن خاطفين أفرجوا يوم الاثنين عن آخر من تبقي من نحو 80 تلميذا أخذوا رهائن الأسبوع الماضي في هجوم على مدرسة بغرب الكاميرون.

وخطف مسلحون الأطفال ومدير المدرسة وبالغين آخرين في باميندا وهي مركز في المنطقة المضطربة الناطقة بالإنجليزية في الكاميرون حيث يحارب انفصاليون لإقامة دولة تدعى أمبازونيا.

وكان قد أفرج عن معظم الأطفال الأسبوع الماضي لكن صبيين ومدير المدرسة وأحد المشرفين على عنابر النوم ظلوا رهن الاحتجاز.

وقال لويس بيجني وهو متحدث باسم حكومة المنطقة دون الخوض في تفاصيل “أستطيع أن أؤكد أن كل الرهائن أحرار”.

كما أكد القس صامويل فونكي الذي كان يتفاوض على الإفراج عنهم بأن الخاطفين أفرجوا عن الجميع.

واتهم القس والجيش الكاميروني انفصاليين ناطقين بالإنجليزية بارتكاب جريمة الخطف. ومنع الأطفال من الذهاب للمدرسة هو أسلوب مفضل للجماعات المسلحة التي تقول إن المدارس تستخدم لنشر الدعاية الحكومية.

ونفى متحدث باسم الانفصاليين ذلك وقال إن الجيش الكاميروني هو الذي نفذ عملية الخطف.

(رويترز)