عاجل

عاجل

رجل في الأخبار-ثلاثية سفيروفيتش أحدث حلقة في مسيرة متأرجحة لمهاجم سويسرا

تقرأ الآن:

رجل في الأخبار-ثلاثية سفيروفيتش أحدث حلقة في مسيرة متأرجحة لمهاجم سويسرا

رجل في الأخبار-ثلاثية سفيروفيتش أحدث حلقة في مسيرة متأرجحة لمهاجم سويسرا
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من برايان هوموود

زوريخ (رويترز) - كانت ثلاثية حارس سفيروفيتش مهاجم سويسرا في انتصار لا ينسى 5-2 على بلجيكا يوم الأحد أحدث حلقة في مسيرة لاعب اختبر بنفسه تقلبات كرة القدم.

gi

وقبل عام واحد وجد اللاعب البالغ من العمر 26 عاما نفسه يجلس بين بدلاء بنفيكا وكانت مسيرته مع منتخب سويسرا مهددة أيضا بعد أن أطلقت جماهير صيحات استهجان ضده بعد تعادل سلبي في بازل مع أيرلندا الشمالية في ملحق تصفيات كأس العالم.

ورغم فوز سويسرا في النهاية بصعوبة 1-صفر في مجموع المباراتين لتتأهل للنهائيات في روسيا كاد سفيروفيتش أن يكلفهم غاليا بعد أن أهدر سلسلة من الفرص السانحة.

لكن الأمور اختلفت تماما يوم الأحد حيث أصبح أول لاعب يسجل ثلاثية في مرمى بلجيكا منذ كأس العالم 1986 ليقود بلاده للتأهل للدور قبل النهائي في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم.

وقال اللاعب "سأستمتع بهذه اللحظة قدر الإمكان. إنها أول ثلاثية لي وأتمنى ألا تكون الأخيرة".

ولد سفيروفيتش قرب لوتسيرن مسرح مباراة الأحد لأبوين من البوسنة وصنع تاريخا بمجرد أن بدأ اللعب.

وفي نوفمبر تشرين الثاني 2009 ساعد سويسرا على الفوز بكأس العالم تحت 17 عاما في نيجيريا وكان هداف البطولة بخمسة أهداف من بينها هدف الفوز في النهائي على البلد المستضيف.

وبعدها بشهرين باعه ناديه جراسهوبرز إلى فيورنتينا بعدما شارك في ثلاث مباريات فقط مع النادي السويسرى.

ورغم أن انتقاله للدوري الإيطالي بدا بمثابة طوق نجاة أعاره فيورنتينا إلى نيوشاتل ونوفارا وليتشي وشارك في 12 مباراة فقط مع فيورنتينا ذاته.

وحصل على فرصة للمشاركة أكثر في المباريات عندما انتقل إلى ريال سوسيداد في 2013. وفي العام ذاته خاض أول مباراة دولية كاملة مع سويسرا رغم أن التجربة لم تسر على ما يرام حيث انتقده إيدن جيكو مهاجم البوسنة لعدم تمثيله البلد الواقع في البلقان بدلا من سويسرا.

وبعد انضمامه لتشكيلة سويسرا لكأس العالم 2014 تألق سفيروفيتش في مشاركته الأولى في البطولة عندما نزل بديلا في المباراة الافتتاحية أمام الإكوادور وسجل هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وفي العام ذاته انتقل إلى اينتراخت فرانفكورت حيث استمرت مسيرته المتأرجحة.

وسجل ثلاثة أهداف فقط في موسم 2015-2016 حيث كاد فرانكفورت أن يهبط لكن سرعان ما سامحت الجماهير اللاعب بعد أن سجل هدفا ضمن لفريقه البقاء بين الكبار في مباراة أمام نورمبرج.

وفي بطولة أوروبا 2016 أخفق سفيروفيتش في هز الشباك لتسخر الصحف من إهداره للفرص.

وعلى مستوى الأندية انتقل إلى بنفيكا في 2017 ليجد نفسه في بعض الأحيان بعيدا عن خيارات المدرب لكنه استعاد مكانه وسجل الشهر الماضي هدف الفوز على بورتو في مباراة قمة.

ووسط هذا التأرجح واصل فلاديمير بتكوفيتش مدرب سويسرا إيمانه بقدرات اللاعب الذي رغم إهداره الفرص يعمل بلا كلل أو ملل ويضغط على المدافعين ويصنع الفرص لزملائه.

وعن سبب إيمانه باللاعب قال المدرب المولود في سراييفو "أتابعه جيدا وألمس في كل مران وفي كل مباراة المهارات التي يملكها وأهميته للفريق".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة