عاجل

عاجل

نيسان موتورز تعزل رئيس مجلس إدارتها كارلوس غصن

 محادثة
تقرأ الآن:

نيسان موتورز تعزل رئيس مجلس إدارتها كارلوس غصن

نيسان موتورز تعزل رئيس مجلس إدارتها كارلوس غصن
حجم النص Aa Aa

ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (إن.إتش.كيه) أن مجلس إدارة شركة نيسان صوت يوم الخميس لصالح عزل كارلوس غصن (64 عاماً) من منصبه كرئيس للمجلس بعد توقيف مفاجئ هذا الأسبوع، مما يمثل سقوطاً للمسؤول التنفيذي الذي حظى بالإشادة يوماً باعتباره منقذ شركة صناعة السيارات اليابانية.

ومن شأن عزل غصن أن يجعل الضبابية تكتنف اتجاه تحالف رينو-نيسان، الذي أشرف شخصياً على تشكيله وتعهد بتعزيزه عبر تعميق الروابط على الرغم من تحفظات في نيسان. ويشغل غصن منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة رينو أيضاً.

وكان ممثلو الادعاء في طوكيو قد أمروا باعتقال رئيس الشركة يوم الاثنين الماضي، بدعوى أنه أبلغ عن قيمة أقل لراتبه بمقدار خمسة مليارات ين (44 مليون دولار) على مدى خمس سنوات من عام 2011. كما خلص تحقيق داخلي أجرته ثاني أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان إلى أن غصن تلاعب في حزمة المدفوعات التي يتلقاها لسنوات. وتطال هذه القضية أيضاً شركة رينو الفرنسية للسيارات، حيث يشغل غصن منصب رئيس مجلس إدارتها ورئيسها التنفيذي. وهو أيضاً رئيس مجلس إدارة شركة ميتسوبيشي اليابانية لصناعة السيارات.

كما صوت مجلس الإدارة على عزل جريج كيلي من منصب المدير الممثل بالشركة، وفقاً لما ذكرته صحيفة نيكي.

للمزيد على يورونيوز:

وكانت نيسان قالت يوم الاثنين إن تحقيقاً داخلياً أجري بناء على معلومات سرية من مصدر كشف أن غصن ارتكب مخالفات، من بينها استخدام أموال الشركة لأغراض شخصية، والتقليل من بيانات الدخل الذي يجنيه لسنوات.

ملياردير السيارات بلا إنترنت

وأكد ممثلو الادعاء في اليابان أن رئيس "نيسان" محتجز الآن في مركز الاعتقالات في طوكيو، حيث أن قواعده وقيوده العديدة تجعله يتناقض بشكل صارخ مع أسلوب حياته المرفه.

ومن المرجح أن يكون مقيماً في غرفة صغيرة مساحتها 4.8 متر مربع، مع مرحاض في أحد طرفيها، وتفتقر إلى السخانات، خشية أن يلحق المعتقلون أنفسهم بأذى، كما يقول خبراء على دراية بالمنشأة. كما لا يستطيع السجناء الوصول إلى أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة.