لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مجموعة قانونية تقول إن هناك حاجة ملحة لمحكمة للجرائم ضد الروهينجا

مجموعة قانونية تقول إن هناك حاجة ملحة لمحكمة للجرائم ضد الروهينجا
مئات اللاجئين من الروهينجا يرددون شعارات احتجاجا على عودتهم إلى أحد المعسكرات في بنجلادش يوم 15 نوفمبر تشرين الثاني 2018. تصوير: محمد بونير حسين - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

واشنطن (رويترز) – قالت مجموعة قانونية معنية بحقوق الإنسان، استعانت بها وزارة الخارجية الأمريكية في إطار تحقيق بشأن الفظائع التي ارتكبت بحق الروهينجا المسلمين في ميانمار يوم الاثنين، إن هناك حاجة ملحة لتشكيل محكمة جنائية لمحاسبة المسؤولين عن هذه الجرائم.

وأفاد تقرير أصدرته مجموعة (القانون الدولي العام والسياسة) ومقرها واشنطن يوم الاثنين استند إلى أكثر من ألف مقابلة مع لاجئين من الروهينجا فروا إلى بنجلادش أن هناك أساسا منطقيا للقول إن جيش ميانمار ارتكب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب بالإضافة للإبادة الجماعية.

وقال التقرير “المجتمع الدولي ملزم بحماية الشعوب التي تتعرض لجرائم وحشية على يد حكوماتها وضمان تحقيق العدالة والمساءلة في مثل هذه الجرائم”.

ودعا إلى اتخاذ قرار سياسي بتشكيل المحكمة وأشار إلى “الحاجة الملحة لآلية محاسبة أو إحالة فورية إلى المحكمة الجنائية الدولية”.

وكان تقرير للأمم المتحدة في أغسطس آب قد خلص إلى أن جيش ميانمار نفذ عمليات قتل جماعي واغتصاب جماعي ضد الروهينجا بنية “الإبادة الجماعية” وأوصى بمحاكمة قائد الجيش وخمسة جنرالات بموجب القانون الدولي.

لكن دبلوماسيين قالوا إن الصين وروسيا المتمتعتين بحق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة من المرجح أن تحميا ميانمار من أي إجراء تتخذه المنظمة الدولية.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة