لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

قرويون أفغان يواجهون الجوع بسبب القتال في الشمال

حجم النص Aa Aa

مزار الشريف (أفغانستان) (رويترز) - قال سكان ومسؤولون محليون إن سكان القرى في إقليم فارياب بشمال أفغانستان ناشدوا الحكومة تقديم المساعدة بعدما انقطعت إمدادات الغذاء عن المنطقة منذ أسابيع بسبب حصار تفرضه حركة طالبان.

وشهد الإقليم الواقع في أقصى شمال غرب أفغانستان تصاعدا في القتال هذا العام في ظل معارك تخوضها طالبان ضد كل من قوات الحكومة ومتشددي تنظيم الدولة الإسلامية بهدف السيطرة على طرق المرور المهمة بالمنطقة إلى تركمانستان المجاورة.

ويقول سكان مقاطعة بشتون كوت في قلب الإقليم إنهم يعجزون عن توفير الطعام لأطفالهم منذ أسابيع بسبب الحصار.

وقال والي محمد أحد سكان المنطقة "حتى الآن توفيت سبع نساء وطفل ورجل مسن بسبب الجوع. المنطقة تحت حصار طالبان منذ شهور ويسدون منذ شهرين الطرق المؤدية إلى قلب فارياب لذلك لا نستطيع الحصول على الطعام".

وقال محمد طاهر رحماني رئيس مجلس الإقليم إن قرابة 1000 أسرة في المنطقة تواجه صعوبات في ظل الطقس الشتوي الذي يزداد برودة.

وقال كريم يوروش المتحدث باسم الشرطة المحلية إن طالبان استهدفت سدا يوفر مياه الشرب والري بالمنطقة لكن الجهود جارية لإعادة فتح الطرق.

واحتدم الصراع في أفغانستان خلال الشهور القليلة الماضية حتى في ظل جهود لعقد محادثات سلام.

ويقول مسؤولون دوليون إن طالبان والحكومة تحاولان تحقيق مكاسب ميدانية لتعزيز موقفهما في حال إجراء مفاوضات لإنهاء الحرب.

ويعاني كثير من مناطق أفغانستان من نقص الغذاء نتيجة واحدة من أسوأ موجات الجفاف خلال سنوات، وتكافح منظمات الإغاثة لمساعدة السكان في المناطق المعزولة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة