لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

سيتي ينهي مجموعته في الصدارة بفضل ثنائية ساني في شباك هوفنهايم

سيتي ينهي مجموعته في الصدارة بفضل ثنائية ساني في شباك هوفنهايم
لاعبو مانشستر سيتي يحتفلون باحراز هدف في مرمى هوفنهايم في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء. تصوير: أندرو يتس - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) - ‭‭ ‬‬‬استعاد مانشستر سيتي نغمة الانتصارات بعدما عدل تأخره بهدف إلى انتصار 2-1 على ضيفه هوفنهايم في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بفضل ثنائية ليروي ساني ليضمن التأهل لدور الستة عشر متصدرا للمجموعة السادسة يوم الأربعاء.

وكان بطل إنجلترا المتأهل بالفعل، الذي تجرع أول هزيمة له في 22 في الدوري الممتاز أمام مضيفه تشيلسي يوم السبت، يحتاج إلى نقطة واحدة فقط لضمان إنهاء دور المجموعات في الصدارة.

لكن مرماه مني سريعا بهدف من ركلة جزاء نفذها أندريه كراماريتش.

لكن الألماني ساني قاد سيتي للعودة في النتيجة بهدفين الأول من ركلة حرة رائعة قبل الاستراحة والثاني بتسديدة بالقدم اليسرى بعد مرور ساعة.

وبهذا الانتصار، الذي كان يتعين أن يكون أكثر حسما حيث لاحت لسيتي 25 محاولة على المرمى، تصدر الفريق الانجليزي الترتيب برصيد 13 نقطة متفوقا على أولمبيك ليون الثاني الذي تأهل برصيد ثماني نقاط بعد تعادله 1-1 مع مستضيفه شاختار دونيتسك.

وحجز الفريق الأوكراني مكانا في الدوري الأوروبي بعد حصوله على المركز الثالث بينما حل هوفنهايم رابعا برصيد أربع نقاط.

وأبلغ بيب جوارديولا مدرب سيتي شبكة بي.تي التلفزيونية "بدأنا بشكل متواضع لأن هوفنهايم كان قويا في الهجمات في المساحات الخالية وأفضل من الناحية البدنية. ثم دخلنا المباراة. لكنها نتيجة جيدة ونحن في المركز الأول".

وأوضح جوارديولا من قبل مدى أهمية ضمان صدارة المجموعة للابتعاد عن العديد من الفرق الجيدة ويجب أن يكون سعيدا بإمكانية مواجهة أتليتيكو مدريد أو شالكه أو روما أو أياكس امستردام فقط في دور الستة عشر.

وبدأ هوفنهايم المباراة بشكل رائع ومنحه كراماريتش التقدم من ركلة جزاء في الدقيقة 16 بعدما أسقط إيمريك لابورتي منافسه بنجامين هوبنر داخل منطقة الجزاء.

وهذه هي المباراة التاسعة على التوالي التي يهز فيها اللاعب الكرواتي الشباك سواء مع هوفنهايم أو منتخب بلاده.

وضغط سيتي بقوة ورد إطار المرمى ضربتي رأس من جابرييل جيسوس ونيكولاس أوتاميندي.

وحرم الحارس أوليفر باومان المدافع جون ستونز من إدراك التعادل لكن في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول هز ساني الشباك من ركلة حرة ساحرة.

واستمر الوضع كما هو في الشوط الثاني بهجوم من طرف واحد وأهدر جيسوس وأوتاميندي فرصتين قبل أن يضيف ساني الهدف الثاني من تمريرة رحيم سترلينج عقب هجمة مرتدة في الدقيقة 61.

ووصف جوارديولا الركلة الحرة التي نفذها ساني بأنها "مذهلة" واستخدم الكلمة ذاتها ليكيل المديح للاعب الوسط فيل فودين البالغ عمره 18 عاما.

وقال جوارديولا "يجب عليه منافسة ديفيد سيلفا وإيلكاي جندوجان وكيفن دي بروين وآخرين لكنه يقدم كل ما لديه.

"إنه مقاتل ويمكنه تسجيل الأهداف وهو يبلغ من العمر 18 عاما فقط. لا توجد لدينا أي شكوك بشأن إمكانية أن يلعب على أعلى مستوى".

وقال يوليان ناجلزمان مدرب هوفنهايم "كان يمكننا التأهل لو حصلنا على النقاط التي كانت في متناولنا".

وأضاف "تعلمنا الكثير في مشاركتنا الأولى في البطولة ولعبنا بشكل جيد وعدلنا تأخرنا في عدة مباريات".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة