لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

(مقابلة)وزير الرياضة البلغاري: استضافة كأس العالم 2030 بالبلقان عرض واقعي

حجم النص Aa Aa

من انجيل كراسيميروف

صوفيا (رويترز) - قال كراسين كراليف‭‭‭ ‬‬‬وزير الرياضة البلغاري يوم الأربعاء إن عرض دول في البلقان استضافة نسخة 2030 من كأس العالم لكرة القدم سيحظى بفرصة واقعية لأن حكومات بلغاريا واليونان وصربيا ورومانيا ستوفر الدعم لهذا العرض المشترك.

ولم تنظم أي دولة في البلقان نهائيات كأس العالم من قبل. وأثار إعلان الشهر الماضي دهشة بسبب البنية التحتية الرياضية المتواضعة في المنطقة لكن كراليف، عداء المسافات الطويلة السابق، قال إنه هدف قابل للتحقق.

وأضاف كراليف (51 عاما) في مقابلة مع رويترز "العرض الذي أعلناه واقعي تماما. ندرك أنه يتعين علينا الوفاء بمجموعة من معايير الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا). لكنني أذكركم أن روسيا هي الأخرى بدأت في تشييد البنية التحتية الرياضية الضرورية بعد أن وقع عليها الاختيار لاستضافة البطولة في 2018".

وتسعى الدول الأربع في البلقان أيضا لاستضافة بطولة أوروبا في 2028 على أمل أن يمنحهم ذلك فرصة لتحسين أو بناء ملاعب جديدة.

وقال كراليف إن اليونان أعلنت بالفعل خططا لتحديث ملعبها الأولمبي بينما تعتزم صربيا بناء ملعب جديد يسع 60 ألف متفرج.

وأضاف أن بلاده بلغاريا تفكر في استثمار ما بين 30 إلى 40 مليون ليف (40.61 مليون دولار) لتجديد استاد فاسيل ليفسكي وبناء ملعب وطني جديد في العاصمة صوفيا وملعبين آخرين في مدن أخرى.

وقال كراليف "العرض المشترك يحمل إشارة سياسية مهمة ويظهر أن دول البلقان ستعمل معا ليس فقط في مجال الرياضة ولكن ستدافع معا عن مصالحها السياسية والاقتصادية المشتركة.

"هذا ما يتطلع له (الفيفا)، تحقيق استقرار سياسي واقتصادي. هذا هو الهدف الأهم بعد البنية التحتية".

ولا يتوقع أن يتخذ الفيفا قرارا بشأن استضافة نسخة 2030 من كأس العالم قبل انطلاق نسخة 2022 في قطر.

وتقدم بالفعل عرض مشترك من أمريكا الجنوبية يضم الأرجنتين وأوروجواي وباراجواي لاستضافة نسخة 2030 من كأس العالم. وقال المغرب، الذي أخفق في استضافة البطولة خمس مرات من قبل آخرها نسخة 2026، إنه سيحاول مرة أخرى التقدم لاستضافة كأس العالم 2030 ربما بعرض مشترك مع الجزائر وتونس.

وكشف الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم عن خطط لإجراء دراسة جدوى لتقديم عرض مشترك مع ايرلندا الشمالية واسكتلندا وويلز. وقال الاتحاد الايرلندي للعبة إنه سينضم بعد أن يطلع على تفاصيل العرض المحتمل.

* مكاسب ضخمة

وستستضيف الولايات المتحدة والمكسيك وكندا نسخة 2026 من كأس العالم. وقال كراليف إن دول البلقان لديها قدوة تحتذي بها.

وأضاف "الاستثمارات في بناء الطرق والمطارات والبنية التحتية الرياضية تؤدي إلى أرباح ضخمة لكل دولة على حدة.

"أظهرت التقديرات أن نسخة 2026 ستحقق إيرادات متوقعة بقيمة 14 مليار دولار بينما سيصل حجم الإنفاق إلى نحو ثلاثة مليارات دولار".

وأوضح "بما أن الفيفا لن يعد قائمة المتطلبات النهائية لنسخة كأس العالم 2030 قبل 2020 لهذا قررنا العمل على أساس خطة العمل الخاصة بالعرض المشترك بين كندا والولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك".

وسخر الإعلام المحلي وخبراء التحليل، ومنهم خريستو ستويتشكوف الفائز السابق بجائزة أفضل لاعب في أوروبا، من العرض. وقال منتقدون إن دول البلقان لا تملك القدرة المالية للتنافس مع دول أكثر ثراء.

وقال كراليف إن الدول الأربع ستناقش العرض في بلجراد في 21 و22 ديسمبر كانون الأول مضيفا أن بلغاريا ربما تفكر في تقديم عرض لاستضافة بطولة كبرى أخرى في كرة القدم إذا أخفقت في عرض استضافة كأس العالم 2030.

وقال "إذا أنجزنا البنية التحتية اللازمة لاستضافة كأس العالم 2030 فيمكننا في هذه الحالة التقدم بعرض لاستضافة بطولة أخرى لاحقة. يمكن الاعتماد على البنية التحتية المبنية في المستقبل".

وتعتزم بلغاريا ذات السبعة ملايين نسمة التقدم لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية للشباب في 2024 بعد أن تلقت تشجيعا من توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية.

وقال كراليف "العرض البلغاري يتمتع بتأييد رفيع المستوى داخل اللجنة الاولمبية الدولية. توماس باخ شخصيا شجعنا على التقدم بطلب لاستضافة أولمبياد الشباب عندما زار بلغاريا وشاهد كيفية تنظيمنا لثلاث بطولات عالمية لرياضات أولمبية في نفس الوقت".

وكانت بلغاريا تستضيف بطولة العالم في التجديف والجمباز الإيقاعي والكرة الطائرة وقت زيارة باخ للبلاد في سبتمبر ايلول الماضي.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة