عاجل

عاجل

سكيلوتو يترك تدريب بوكا بعد خسارة نهائي كأس ليبرتادوريس

سكيلوتو يترك تدريب بوكا بعد خسارة نهائي كأس ليبرتادوريس
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

بوينس أيرس (رويترز) - أعلن العملاق الأرجنتيني بوكا جونيورز انفصاله عن مدربه جييرمو باروس سكيلوتو بعد أقل من أسبوع واحد على خسارة نهائي كأس ليبرتادوريس لكرة القدم أمام غريمه المحلي التقليدي ريفر بليت.

وخسر بوكا 3-1 بعد وقت إضافي في إياب نهائي كأس ليبرتادوريس في مدريد يوم الأحد الماضي ليتفوق ريفر 5-3 في مجموع المباراتين في أول نهائي بين الغريمين في هذه المسابقة القارية الشهيرة.

وتأجلت مباراة الإياب مرتين قبل نقلها إلى إسبانيا بسبب أعمال عنف من مشجعي ريفر في بوينس أيرس.

وقال دانييل أنخيليتشي رئيس بوكا في مؤتمر صحفي "أفضل شيء لبوكا أن يبدأ العام بإجراء تغيير والبحث عن جهاز تدريبي جديد والبدء من نقطة الصفر".

وقضى سكيلوتو، الذي كان عقده ينتهي في 31 ديسمبر كانون الأول، أغلب مسيرته في بوكا بتمثيله على مدار 16 عاما وأحرز كأس ليبرتادوريس ثلاث مرات وسجل 86 هدفا.

وقال المهاجم السابق البالغ عمره 45 عاما "رغم عدم الفوز بكأس ليبرتادوريس فإني أرحل في سلام وأدرك أني بذلت قصارى جهدي في الملعب. هذا أفضل قرار تم اتخاذه".

وتحت قيادة سكيلوتو فاز بوكا بالدوري الأرجنتيني في آخر موسمين بينما يحتل حاليا المركز السادس في المسابقة.

وذكرت تقارير أن أبرز المرشحين لخلافة سكيلوتو هم جوستافو ألفارو مدرب هوراكان وجابرييل هاينز مدافع مانشستر يونايتد السابق، والذي يتولى حاليا قيادة فيليز سارسفيلد، وميجيل أنخيل روسو الذي قاد بوكا للفوز بكأس ليبرتادوريس لآخر مرة في 2007.

وقال روسو لشبكة فوكس سبورتس "أنا أدرك عالم بوكا وهذا هو السر. هذا منصب يُنتظر منه الكثير لأن النادي من أكبر أندية العالم. أشعر بالحذر لكني سأكون سعيدا إذا طلبوني".

وسيكون خوسيه بيكرمان، مدرب الأرجنتين السابق، ضمن المرشحين المحتملين لتدريب بوكا بعدما انفصل عن منتخب كولومبيا بعد كأس العالم الأخيرة في روسيا هذا العام.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة