عاجل

عاجل

بوكيتينو يواجه طريقا صعبا من أجل المجد في كأس رابطة الأندية

بوكيتينو يواجه طريقا صعبا من أجل المجد في كأس رابطة الأندية
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من مارتن هيرمان

لندن (رويترز) - زادت سمعة ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام هوتسبير بريقا عندما قاد فريقه للفوز 2-صفر على أرسنال ليبلغ الدور قبل النهائي لكأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم يوم الأربعاء لكن الفريق يواجه طريقا صعبا من أجل حصد لقبه الأول مع المدرب الأرجنتيني.

وأدى عمل بوكيتينو، الذي قاد توتنهام لاحتلال أحد المراكز الثلاثة الأولى لثلاث مرات على التوالي في الدوري الممتاز، إلى أن يكون المرشح الأبرز لخلافة جوزيه مورينيو الذي اقيل من تدريب مانشستر يونايتد يوم الثلاثاء.

ويظل عدم فوزه بلقب منذ توليه تدريب توتنهام قادما من ساوثامبتون في 2014 هو الأمر الوحيد الذي يفتقر إليه.

لكنه يملك فرصة تحقيق ذلك رغم أن الأمر بحاجة إلى مجهود كبير.

وتوقفت فرحة الفوز بثنائية سون هيونج-مين وديلي آلي في مرمى غريمه أرسنال عندما أوقعته القرعة في مواجهة تشيلسي في الدور قبل النهائي بينما يلعب مانشستر سيتي حامل اللقب ضد بيرتون ألبيون في المواجهة الأخرى.

وتغلب توتنهام على واتفورد ووست هام يونايتد وأرسنال جيرانه في لندن ليبلغ الدور قبل النهائي للبطولة التي نال لقبها مع خواندي راموس على حساب تشيلسي في 2008 وهو آخر لقب للفريق.

وسيكون عليه الآن تجاوز تشيلسي بقيادة ماوريتسيو ساري فيما وصفه بوكيتينو بشهر يناير كانون الثاني "المجنون".

وتقام مباراة الذهاب في الأسبوع الثاني من الشهر المقبل على أن يخوض مواجهة الإياب في الأسبوع الرابع من الشهر ذاته وهو ما يعني أن توتنهام سيلعب سبع مباريات خلال ذلك الشهر من بينها مباراة ضد مانشستر يونايتد في الدوري.

ويأتي ذلك بعد خوض تسع مباريات في الشهر الحالي.

وبسؤاله عما سيعنيه وضع حد لانتظار توتنهام للقب قال بوكينيو إن المنافسة على الألقاب في إنجلترا شرسة ولا يجب التقليل من شأنها.

وأبلغ المدرب الأرجنتيني، الذي قاد الفريق لنهائي كأس الرابطة في 2015 لكنه خسر أمام تشيلسي، الصحفيين بعد أول فوز لتوتنهام على أرض أرسنال في ثمانية أعوام "ليس من العدل الحديث عن الفوز بالألقاب في منافسة كبيرة هنا. الأمر صعب للغاية.

"أهم شيء هو صناعة فريق يستطيع المنافسة وأعتقد أننا فعلنا ذلك في المواسم الأخيرة. ثم يأتي دور الحظ".

وأضاف "يناير سيكون شهرا مجنونا. نمر بفترة مجنونة بالفعل لكن يناير سيكون لا أعرف كيف يمكن وصفه ولا أريد التفكير في الأمر كثيرا".

ولن تصبح الأمور سهلة لبوكيتينو إذ تنتظره مواجهة بروسيا دورتموند في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم عند استئناف البطولة في فبراير شباط.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة