رئيس روسال الروسية يستقيل من منصبة في إطار اتفاق لرفع عقوبات أمريكية

رئيس روسال الروسية يستقيل من منصبة في إطار اتفاق لرفع عقوبات أمريكية
ماتياس وارنيج رئيس مجلس إدارة شركة روسال الروسية المستقيل من منصبه في صورة من أرشيف رويترز   -  Copyright  (Reuters)
بقلم:  Reuters

موسكو (رويترز) – قالت روسال الروسية العملاقة يوم الأربعاء إن ماتياس وارنيج رئيس مجلس إدراتها استقال من منصبه في إطار عملية لإعادة الهيكلة جرى الاتفاق عليها، لكي يتسنى لوزارة الخزانة الأمريكية شطب اسم الشركة العاملة في قطاع الألومنيوم من قائمة عقوبات.

وقالت الخزانة الأمريكية الأسبوع الماضي إنها سترفع العقوبات المفروضة على روسال والشركة الأم (إن+) ويوروسيب إنرجو للكهرباء، إذا جرت إعادة هيكلتها لتقليص حصة رجل الأعمال أوليج دريباسكا الخاضع لعقوبات أمريكية.

وتنحي وارنيج أحد شروط الاتفاق، وتأتي استقالته بعد ستة أعوام أمضاها بأكبر شركة في العالم لإنتاج الألومنيوم خارج الصين. ويعرف وارنيج الرئيس الروسي فلاديمير بوتين منذ تسعينات القرن الماضي.

وقال وارنيج في بيان “أنا واثق من أنه يمكنني أن أسلم لخلفي شركة متطورة وناجحة. مهتمي اكتملت،” مضيفا أن الرفع المزمع من قائمة العقوبات وضع الشركة على حافة “تطور استراتيجي جديد”.

وقالت روسال إنها تتوقع اختيار خليفة لوارنيج يوم الخميس.

وبعد اكتمال إعادة الهيكلة، ستملك إن+ حصة نسبتها 56.88 بالمئة في روسال، وتحتفظ بالحق في اختيار الرئيس التنفيذي للشركة.

(رويترز)

مواضيع إضافية