عاجل

عاجل

بداية مظفرة لإيران وليبي غاضب من أداء الصين رغم الفوز

حجم النص Aa Aa

العين (الإمارات) (رويترز) - لم يحتمل منتخب اليمن الضغط في أول مباراة بتاريخه في نهائيات كأس آسيا لكرة القدم يوم الاثنين بعد أن استقبل ثلاثة أهداف خلال 13 دقيقة في الشوط الأول ليخسر 5-صفر أمام إيران المرشحة لإحراز اللقب في الإمارات.

وبدأت كوريا الجنوبية، الساعية لنيل اللقب لأول مرة منذ 1960، والصين، تحت قيادة المدرب الإيطالي المخضرم مارتشيلو ليبي، مشوارهما بالمجموعة الثالثة بانتصارين على الفلبين وقرغيزستان على الترتيب.

ورغم البداية الجريئة لليمن سجل مهدي طارمي مهاجم الغرافة القطري هدفين كما أحرز الحارس سعود السوادي بالخطأ في مرماه خلال ثلاثية لفريق المدرب البرتغالي كارلوس كيروش بين الدقيقتين 12 و25.

وأضاف سردار آزمون وسامان قدوس هدفين في الشوط الثاني لتحقق إيران، بطلة آسيا ثلاث مرات، أول ثلاث نقاط بالمجموعة الرابعة في انتظار مباراة العراق وفيتنام يوم الثلاثاء.

افتتح طارمي التسجيل بعدما ارتدت الكرة من الحارس السوادي بعد تسديدة بعيدة من آزمون.

وبعد 11 دقيقة سدد أشكان ديجاكة ركلة حرة لترتطم الكرة بالقائم ثم اصطدمت برأس السوادي لتسكن الشباك لسوء حظه ثم وسع طارمي الفارق بضربة رأس متقنة.

وأضاف آزمون الهدف الرابع من مسافة قريبة بعد تسع دقائق من بداية الشوط الثاني وأكمل قدوس الخماسية بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 78.

وفي غياب مهاجم توتنهام هوتسبير سون هيونج مين، الذي سينضم للتشكيلة في وقت لاحق، فازت كوريا الجنوبية بصعوبة 1-صفر على الفلبين التي يقودها المدرب السويدي المخضرم سفين جوران إريكسن.

ودافعت الفلبين بقوة لكنها لم تتمكن من منع هدف هوانج وي-جو بتسديدة قريبة المدى في الدقيقة 67.

* غضب ليبي

واستفادت الصين من أخطاء حارس قرغيزستان بافل ماتياش لتحول تأخرها إلى فوز 2-1 على المنتخب الذي يشارك لأول مرة.

وسجل ماتياش هدفا غريبا بالخطأ في مرماه بعد الفشل في الإمساك بالكرة ليحولها إلى داخل شباكه بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني ليساعد الصين في إدراك التعادل كما لم يحسن التعامل مع هجمة أخرى جاء منها الهدف الثاني للمهاجم يو داباو قبل 12 دقيقة على النهاية.

وتلاعبت قرغيستان بالصين في الشوط الأول وافتتحت التسجيل بشكل مفاجئ بهدف جميل من أخلدين اسرايلوف قبل انتهاء الشوط.

ولم يبد ليبي، الفائز بكأس العالم 2006 مع إيطاليا، راضيا عن أداء فريقه وخاصة في الشوط الأول.

وقال للصحفيين "أعمل مع الصين منذ عامين وهذه ليست المرة الأولى التي يحدث فيها هذا الموقف".

وأضاف "في بعض المرات لا يلعب الفريق بشكل جيد خلال الشوط الأول وبعد أن أعبر عن غضبي وبعد تحفيز اللاعبين أجد رد الفعل الذي كنت أريده منذ الدقيقة الأولى.

"ربما تكون هذه صفات اللاعبين في الصين".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة