عاجل

عاجل

تعيين فيش في منصب كابتن الفريق الامريكي بكأس ديفيز للتنس

تعيين فيش في منصب كابتن الفريق الامريكي بكأس ديفيز للتنس
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) - بات ماردي فيش كابتن الفريق الأمريكي في كأس ديفيز للتنس مع دخول منافسات بطولة فرق الرجال مرحلة جديدة في تاريخها.

وسيتولى فيش، الفائز بستة ألقاب في فردي الرجال في بطولات اتحاد لاعبي التنس المحترفين إضافة لفضية أولمبياد أثينا 2004، المهمة خلفا لجيم كورير الذي شغل المنصب لثماني سنوات قبل أن يترك مكانه في سبتمبر أيلول الماضي.

وقال فيش في مؤتمر صحفي عبر الهاتف "إنها مهمة كنت أحلم بالقيام بها ولم أكن أتعامل معها باعتبارها أمرا مضمونا. إنه لشرف كبير أن أكون كابتن الفريق.

"أعجز عن التعبير عن مدى سعادتي... بالدعم الذي أبداه اللاعبون للقرار".

وأضاف "الجميع متحمسون حقا لفكرة إحداث تطوير في البطولة وظهورها بشكل جديد يجعلها أشبه بكأس عالم للتنس.

"جميع الأطراف ستترقب بشغف كيفية سير الأمور".

وسيتولى فيش قيادة الفريق الأمريكي في صيغة مختلفة بشكل كبير للبطولة مقارنة بالنسخ السابقة التي لعب فيها 11 مباراة خلال الفترة من 2002 إلى 2012.

وبدلا من إقامة المباريات على مدار عدة مواجهات تقام كل مواجهة على مدار ثلاثة أيام خلال العام ستقام النسخة الجديدة بمشاركة 18 فريقا في الفترة من 18 إلى 24 نوفمبر تشرين الثاني المقبل في مدريد.

وسيؤدي هذا الشكل الجديد إلى تغيير واجبات كابتن الفريق الأمريكي الذي سيعمل عن كثب مع برنامج تطوير اللاعبين التابع للاتحاد المحلي للعبة.

وسيمضي فيش معظم أوقات العام متنقلا لمتابعة بطولات ومعسكرات لدعم وتوجيه اللاعبين الأمريكيين الشبان مع العمل على دمج اللاعبين الحاليين مع لاعبي المستقبل.

قال فيش الذي بلغ دور الثمانية في ثلاث من البطولات الأربع الكبرى "مساعدة أي لاعب وكافة اللاعبين ومتابعة اللاعبين الجدد والقدامى والحاليين والمستقبليين أمر أتحمس كثيرا للقيام به".

وأضاف "حتى يتم الوصول للقائمة أريد أن يشعر الجميع بأنهم جزء من الفريق الأمريكي".

وأوضح فيش الذي اعترف أنه كان يعاني من اضطرابات شديدة عندما كان يلعب "مررت بالكثير من مراحل الصعود والهبوط في مسيرتي.

"لم يكن السبب في ذلك أنني لم أعمل بجد بل لأنني لم أفهم كيفية تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الأمور المتاحة.

"القدرة على استيعاب مفهوم المهنية والتفاني يستند لقاعدة العمل اليومي المنتظم. أريد أن أبذل قصارى جهدي لتحفيز هؤلاء اللاعبين وإبراز جهودهم".

وبعد اعتزاله اللعب في 2015، عمل فيش الذي كان أفضل ترتيب له المركز السابع عالميا كمدرب بدوام جزئي مع إدارة التطوير بالاتحاد الأمريكي للتنس وساعد في توجيه لاعبين أمريكيين شبان في البطولات مثل تايلور فريتز وجاريد دونالدسون.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة