عاجل

عاجل

شاهد: ركاب يتخلون عن سراويلهم في المترو وتجربة تحاكي حلم حوريات البحر

no comment

شاهد: ركاب يتخلون عن سراويلهم في المترو وتجربة تحاكي حلم حوريات البحر

في كل أسبوع يختار فريق يورونيوز أفضل المقاطع من جميع أنحاء العالم. الأسبوع الماضي كان أسبوعا ساخنا ومليئا بالفيديوهات التي تستحق المشاهدة.

ركاب الميترو بملابس داخلية في أغلب مدن العالم

أحجم ركاب عن ارتداء سراويلهم أثناء صعودهم قطار أنفاق (مترو) في كل من العاصمة الألمانية برلين ومدينة نيويورك الأمريكية في تقليد سنوي بدأ في العام 2003 عندما صعد سبعة ركاب بثيابهم الداخلية التحتية وبدون سراويل في مترو أنفاق مدينة نيويورك في الولايات المتحدة، ليصبح بعدها لـ "ركوب المترو بلا سراويل" يوما عالميا يحتفل به عواصم مختلفة حول العالم.

سويسرا: ساعة نباتية لتصوير هشاشة الطبيعة

قدم مصنع الساعات السويسرية "أيتش موزر" في معرض جنيف ساعة نباتية مغطاة بالأشن والطحالب وزهور الألب، لتصوير هشاشة الطبيعة أمام التغيرات المناخية. ويتوقف بقاء تلك النباتات حية على درجة العناية التي يوليها لها صاحبها. ومن وظائف هذه الساعة ليس إعطاء الوقت فقط، بل أنها تصفي كذلك الأكسجين وتساهم في تقليص نسبة الكربون. وأطلق على الساعة اسم "موذر نيتشر" أو أمن الأرض الذي يعني باللغة الإنجليزية "الطبيعة الأم"، لأنها صممت لكي تبقى، ويتم توارثها كأي ساعة فاخرة أخرى، شرط العناية بها بشكل مناسب.

الفنلنديون يكتشفون عالم حوريات البحر ويعيشون حلم الصغر

السباحة كحوريات البحر، حلم راود طويلا المدربة مايجا موتونان أول فنلندية تتولى في احد أحواز هلسنكي تدريب رواد مسبحها من النساء والرجال، الذين يرتدي الواحد منهم كساء بزعانف تشبه تلك التي تمتلكها الحوريات. ومنذ نصف العام تقريبا دأبت موتونان على تدريب 200 شخص على السباحة بزعانف اصطناعية، يبلغ سعر الواحد منها حوالي 200 يورو. ويثني المقبلون على هذه الرياضة بالقول إنها ملائمة للحفاظ على صحة جيدة، بتحريك الجسم كله في حركة متموجة، من الرأس حتى أخمص القدمين.

No Comment المزيد من