عاجل

عاجل

تلفزيون : متمردو الروهينجا يهاجمون الشرطة في غرب ميانمار

حجم النص Aa Aa

يانجون (رويترز) - قالت وسائل إعلام حكومية يوم السبت إن ستة من أفراد شرطة حرس الحدود في ميانمار أصيبوا في هجوم لمتمردي الروهينجا المسلمين في ولاية راخين، وسط مخاوف من تصاعد العنف في المنطقة.

وذكرت شبكة تلفزيون ميانمار التابعة للحكومة أن نحو عشرة مسلحين من جماعة جيش إنقاذ الروهينجا في أراكان هاجموا موقع حراسة حدوديا قرب قرية ويت كيين التابعة لبلدة مونجداو في شمال ولاية راخين يوم الأربعاء.

ولم يتسن الوصول لمتحدث باسم الحكومة للتعليق.

وتشهد راخين أعمال عنف منذ أسابيع بعد اندلاع قتال بين قوات الأمن وجماعة مسلحة أخرى هي جيش أراكان.

ويقاتل جيش أراكان، وهو جماعة متمردة معظم أفرادها ن البوذيين في راخين، من أجل استقلال الولاية الواقعة في غرب البلاد منذ نحو عشرة أعوام.

وذكرت الأمم المتحدة أن العنف المستمر منذ أسابيع أجبر نحو خمسة آلاف مدني على الفرار من منازلهم.

وكانت حملة على مسلمي الروهينجا في عام 2017 أسفرت عن هجرة جماعية لنحو 730 ألف لاجئ إلى بنجلادش المجاورة.

ونددت الأمم المتحدة والحكومات الغربية بالعمليات العسكرية بوصفها تطهيرا عرقيا. وقالت ميانمار إنها تشن هجوما شرعيا ضد متمردين.

وأبدت يانغي لي مقررة الأمم المتحدة الخاصة لحقوق الإنسان في ميانمار قلقها إزاء "العنف المتصاعد" في راخين وحثت الطرفين على ضبط النفس وحماية المدنيين.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة