المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

صحفي من نيكاراجوا يفر إلى كوستاريكا هربا من تهديدات الحكومة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
صحفي من نيكاراجوا يفر إلى كوستاريكا هربا من تهديدات الحكومة
رئيس نيكاراجوا دانييل أورتيجا يصل لحضور مراسم أداء الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو اليمين لفترة ولاية ثانية في المحكمة العليا في كراكاس عاصمة فنزويلا يوم 10 يناير كانون الثاني 2019. تصوير كارلوس جارسيا راولينز - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

ماناجوا (رويترز) – قال أحد أكثر الصحفيين تأثيرا على الساحة السياسية في نيكاراجوا يوم الأحد إنه فر إلى كوستاريكا بعد أن تلقى تهديدات من الحكومة التي تقود حملة عنيفة ضد المعارضين للرئيس دانييل أورتيجا.

واتهم كارلوس فرناندو تشامورو الحكومة باستخدام أساليب استبدادية على نحو متزايد للقضاء على المعارضين في نيكاراجوا.

وأعلن الصحفي ذائع الصيت في برنامجه التلفزيوني أنه فر إلى كوستاريكا دون الكشف عن تفاصيل التهديدات التي دفعته لمغادرة نيكاراجوا. وأضاف أن يعتزم مواصلة عمله الصحفي من مدينة سان خوسيه حيث رحبت الحكومة به وبزوجته.

وقال في مقابلة أجرتها معه رويترز في أواخر ديسمبر كانون الأول إنه تلقى تهديدات بالقتل على مواقع التواصل الاجتماعي ويخشى أن تلفق له الحكومة الاتهامات كمبرر للزج به في السجن.

وقال تشامورو إن الشرطة داهمت مكاتبه في وقت سابق في ديسمبر كانون الأول واستولت على أجهزته مما اضطره للعمل بمنأى عن الأعين.

ولم ترد حكومة نيكاراجوا على طلب للتعليق. وكانت قد قالت مرارا إن حرية التعبير مكفولة في البلاد.

(رويترز)