عاجل

عاجل

ديوكوفيتش يجتاز عقبة ميدفيديف ويبلغ دور الثمانية في ملبورن

ديوكوفيتش يجتاز عقبة ميدفيديف ويبلغ دور الثمانية في ملبورن
اللاعب الصربي نوفاك ديوكوفيتش يحتفل بفوزه بمباراته أمام الروسي دانييل ميدفيديف في ملبورن بارك يوم الاثنين. تصوير: كيم كيونج هون - رويترز. -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من ايان رينسوم

ملبورن (رويترز) - دافع نوفاك ديوكوفيتش عن كبرياء الحرس القديم في بطولة استراليا المفتوحة للتنس اليوم الاثنين بعدما أحبط انتفاضة الروسي المتألق دانييل ميدفيديف بالفوز عليه 6-4 و6-7 و6-2 و6-3 ليبلغ دور الثمانية لعاشر مرة في ملبورن بارك.

وبعد يوم واحد من خروج روجر فيدرر على يد اليوناني ستيفانوس تيتيباس كادت تحدث مفاجأة أخرى على ملعب رود ليفر حيث أمطر ميدفيديف البالغ عمره 22 عاما منافسه الصربي بوابل من الضربات القوية.

لكن ديوكوفيتش تمكن في النهاية من عبور أخطر منافس له حتى الآن في البطولة.

ولم يتعرض المصنف الأول عالميا لخطورة كبيرة خلال المباراة لكنه عانى من ألم في ظهره خلال المجموعة الأخيرة.

وقال ديوكوفيتش للصحفيين "لم أكن على ما يرام خلال اخر 20 دقيقة من المباراة. سننتظر حتى الغد لتقييم الأمر. شعرت ببعض الألم في الظهر لكن الأمر ليس خطيرا".

وسيواصل المصنف الأول عالميا مسعاه للفوز باللقب الثالث على التوالي في البطولات الأربع الكبرى وتحقيق اللقب السابع القياسي في ملبورن بارك عندما يلتقي مع الياباني كي نيشيكوري المصنف الثامن الذي فاز بدوره على الإسباني بابلو كارينيو بوستا في مباراة ملحمية من خمس مجموعات.

وأضاف ديوكوفيتش البالغ من العمر 31 عاما مازحا في مقابلة بالملعب مع جيم كوريير "بما أني أتوقع أن يكون منافسي التالي يشاهدني فأنا أقول أنه يتملكني شعور رائع لم أجربه من قبل.

"كنت أتمنى أن تقول إن المنافس الثاني قد فاز لكن كي(نيشيكوري) أبلى بلاء حسنا".

ووصف خروج فيدرر يوم الأحد أمام تيتيباس بأنه مؤشر على إمكانية حدوث تغيير في خريطة اللعبة لصالح اللاعبين الشبان.

ونجح اللاعب الروسي في إنقاذ خمس نقاط لكسر إرساله في الشوط الثاني للمجموعة الثانية ثم نجح في كسر إرسال ديوكوفيتش الذي كان متقدما 4-3 قبل أن ينتهي الشوط لصالح اللاعب الروسي.

واعتمد اللاعب الصربي على قوة ضرباته قبل أن يحسم المباراة لصالحه بعد سلسلة من الضربات الناجحة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة