عاجل

عاجل

مقتل عشرة أشخاص على الأقل في حريق بسفينتين قرب القرم

حجم النص Aa Aa

موسكو (رويترز) - قالت وزارة النقل الروسية يوم الثلاثاء إن حريقا اندلع على متن سفينتين أثناء نقل وقود من واحدة لأخرى في البحر الأسود مما أسفر عن مقتل عشرة من أفراد الطاقم وفقد عشرة آخرين.

والسفينتان اللتان اشتعلت بهما النيران الاثنين وهما مايسترو وفنيس تحملان نفس اسمي سفينتين ترفعان علم تنزانيا شملتهما مذكرة عقوبات أمريكية العام الماضي باعتبارهما تنقلان الوقود لسوريا.

وقال متحدث باسم وحدة البحرية بوزارة النقل إنه جرى إنقاذ 12 شخصا من السفينتين المحترقتين وليس هناك أمل يذكر في العثور على ناجين آخرين. وأضاف أن التركيز تحول من البحث عن الناجين إلى انتشال الجثث.

وقال المتحدث إن النيران مازالت تشتعل بالسفينتين ولم يتسن بذل محاولات لإخماد النيران بسبب اضطراب الأمواج. وبلغ عدد أفراد طاقمي السفينتين 32 فردا.

وقال مسؤولون من البحرية الروسية الاثنين إن السفينتين كانتا تجريان عملية نقل وقود من سفينة لأخرى في مضيق كيرتش الذي يفصل شبه جزيرة القرم عن روسيا.

وفي يوم 20 نوفمبر تشرين الثاني من العام الماضي أضافت وزارة الخزانة الأمريكية تسعة أفراد وشركات من روسيا وإيران على قائمتها للعقوبات المفروضة على من شاركوا في نقل الوقود إلى سوريا.

وأصدرت الوزارة مذكرة كذلك تحذر فيها من فرض عقوبات على الكيانات التي تشارك في مثل هذه العمليات وأوردت قائمة تضم 35 سفينة منها مايسترو وفنيس قالت إنها نقلت النفط لسوريا في الفترة من 2016 إلى 2018.

وذكرت رويترز في ديسمبر كانون الأول نقلا عن (ريفينيتف داتا) أن السفينتين واصلتا العمل بعد الإعلان الأمريكي ودخلتا بصفة دورية إلى ميناء تيمريوك بالقرم.

وفي الميناء يجري تحميل غاز البترول المسال القادم من روسيا وقازاخستان على ناقلات لتصديره عبر مضيق كيرتش.

والمضيق الواقع بين شبه جزيرة القرم وجنوب روسيا يصل بين الموانئ الروسية والأوكرانية من بحر أزوف إلى البحر الأسود.

وفي نوفمبر تشرين الثاني احتجزت روسيا ثلاث سفن أوكرانية وطواقمها بالقرب من المضيق مما أثار توترات بين البلدين. وضمت روسيا القرم من أوكرانيا عام 2014.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة