عاجل

عاجل

تشيلسي يهزم توتنهام بركلات الترجيح ويبلغ نهائي كأس رابطة الاندية

تشيلسي يهزم توتنهام بركلات الترجيح ويبلغ نهائي كأس رابطة الاندية
لاعبو تشيلسي يحتفلون بالفوز بركلات الترجيح على توتنهام وبلوغ نهائي كأس رابطة الأندية يوم الخميس. تصوير: ماثيو تشايلدز - رويترز صورة تستخدم في الأغراض التحريرية فقط -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من مارتن هيرمان

لندن (رويترز) - ضرب تشيلسي موعدا مع مانشستر سيتي في نهائي كأس رابطة الاندية الانجليزية لكرة القدم عقب فوزه بركلات الترجيح على توتنهام هوتسبير على استاد ستامفورد بريدج يوم الخميس عقب تعادل الفريقين 2-2 في مجموع المباراتين.

وشكل هذا ابلغ رد من لاعبي الفريق على الانتقادات التي وجهها لهم مدربهم ماوريتسيو ساري مطلع الاسبوع الحالي.

وكان تشيلسي متراجعا 1-صفر عقب الجولة الاولى لكنه فاز 2-1 يوم الخميس بفضل ثنائية نجولو كانتي وايدن هازارد في الشوط الاول وهو ما وضع الفريق في المقدمة.

وسجل فرناندو يورينتي هدفا لتوتنهام في الوقت بدل الضائع خلال المحاولة الوحيدة لفريقه ما دفع المباراة نحو ركلات الترجيح.

وسدد تشيلسي 20 مرة على المرمى مقابل خمس مرات لتوتنهام لكن الضيوف استطاعوا التماسك ليدفعوا المباراة نحو ركلات الترجيح.

وسجل كريستيان اريكسن الركلة الاولى لتوتنهام لكن زميله ايريك داير، بطل منتخب انجلترا خلال الانتصار على كولومبيا بركلات الترجيح في كأس العالم 2018، ولوكاس مورا اضاعا بينما احرز لاعبو تشيلسي من كافة الركلات التي تصدوا لها.

وسدد ديفيد لويز الركلة التي منحت الفوز لتشيلسي بعد ان سدد كرة ارضية في زاوية المرمى ليدفع الجماهير صاحبة الملعب نحو احتفالات صاخبة.

وصعد هذا الانتصار بتشيلسي الى نهائي كأس للمرة 15 خلال 17 عاما في كافة المسابقات.

وقاتل توتنهام، الذي غاب عنه هاري كين الذي سجل من ركلة جزاء في مباراة الذهاب وديلي آلي بسبب اصابتهما اضافة لسون هيونج-مين الذي يلعب مع منتخب كوريا الجنوبية في كأس آسيا، بكل ما اوتي من قوة لكن انتظاره لنيل لقب سيطول حتما بعد هذه المباراة.

وعقب الخسارة 2-صفر امام ارسنال يوم السبت الماضي، اتهم ساري لاعبيه بانه من الصعب تحفيزهم وطالب مهاجمه البلجيكي هازارد بالمزيد في الملعب.

لكن المدرب الايطالي الذي لم ينل اي لقب خلال مسيرته التدريبية قال عقب لقاء يوم الخميس "اعتقد انهم ردوا بشكل جيد الليلة.

"لكنني لم اهاجم لاعبي فريقي. قلت فقط ان لدينا مشكلة. رد الفعل كان جيدا للغاية لكن يجب ان يكون لدينا الدافع حاليا من خلال الاستمرارية".

وقال ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام "نحن محبطون لكننا حققنا نجاحا كبيرا ببلوغ الدور قبل النهائي في ظل كافة هذه الظروف".

واضاف "نشعر بالإحباط للخسارة بهذه الطريقة لكن هذا يمكن ان يحدث. اتسم اللاعبون بالشجاعة ويجب ان اشعر بالفخر بسبب كافة الظروف التي مررنا بها. سيجعلنا هذا اكثر قوة".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة