عاجل

عاجل

يونايتد يفوز على ليستر في يوم راشفورد

يونايتد يفوز على ليستر في يوم راشفورد
راشفورد يحتفل باحراز هدف مانشستر يونايتد في شباك ليستر بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: إيدي كيو - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط. -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) - هز المهاجم ماركوس راشفورد الشباك في مباراته رقم 100 في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد ليقود مانشستر يونايتد للفوز 1-صفر على مستضيفه ليستر سيتي لتستمر البداية المذهلة للمدرب المؤقت أولي جونار سولشار مع فريقه السابق.

وعوض راشفورد إهدار ضربة رأس سهلة عندما استقبل تمريرة رائعة من بول بوجبا من فوق دفاع ليستر وسيطر على الكرة بشكل مذهل قبل أن يسدد في مرمى كاسبر شمايكل من مدى قريب.

وقال سولشار الذي استمتع بتحقيق تسعة انتصارات وتعادل واحد بجميع المسابقات منذ توليه المسؤولية عقب إقالة جوزيه مورينيو في ديسمبر كانون الأول "كانت لمسة رائعة. الفتى يتطور ويتحسن".

وأصبح راشفورد البالغ عمره 21 عاما أصغر لاعب يصل إلى 100 مباراة في الدوري الممتاز مع يونايتد منذ رايان جيجز في ديسمبر 1993.

وبعد معاناتهما تحت قيادة مورينيو يتألق راشفورد وبوجبا منذ تولي سولشار المسؤولية في أولد ترافورد. لكن الفريق افتقر للسلاسة والاستمتاع كما كان يحدث في المواجهات السابقة.

وقدم التشيلي أليكسيس سانشيز أداء محبطا مرة أخرى وبدا في حالة سيئة أثناء تغييره في الشوط الثاني.

وقال سولشار عن لاعبيه "ليسوا سعداء. يعلمون أن باستطاعتهم تقديم الأفضل".

ورفع يونايتد رصيده إلى 48 نقطة متأخرا بنقطتين عن تشيلسي صاحب المركز الرابع. وأهدر فريق المدرب سولشار نقطتين فقط تحت قيادته في التعادل 2-2 مع بيرنلي يوم الثلاثاء وأصبح يتطلع لإنهاء المسابقة في المربع الذهبي والتأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وبقي ليستر في المركز 11 وله 32 نقطة بعد الهزيمة الثالثة على التوالي على أرضه.

وبعدما كان الفريق الضيف هو الأفضل في الشوط الأول انتفض ليستر بعد الاستراحة وكان يمكنه إدراك التعادل.

وأنقذ ديفيد دي خيا تسديدة مباشرة من جيمي فاردي في الدقيقة 61 ثم أبعد الحارس الإسباني ركلة حرة من رشيد غزال إلى فوق العارضة قبل 13 دقيقة من النهاية.

وكان كلود بويل مدرب ليستر محبطا بأداء فريقه وليس فقط محاولة إبعاد ريكاردو بيريرا التي تسببت في هدف يونايتد.

وقال منتقدا فريقه الذي يمرر كثيرا إلى الجانبين والخلف "ليست خطأ من لاعب واحد كان خطأ الفريق الذي لم يلعب بشكل جيد".

وأضاف "ترددنا في الضغط على المنافس... إنها لحظة مخجلة ومحبطة".

وعبرت جماهير ليستر، التي استمتعت بحصد اللقب المفاجئ في 2015-2016، عن غضبها ضد يونايتد.

وأطلقت صيحات الاستهجان وقامت بغناء "أنت لا تعلم ماذا تفعل" عند قيام بويل بإخراج جيمس ماديسون لاعب الوسط في الشوط الثاني.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة