عاجل

عاجل

الكويت تحذر من نقص المعروض في 2019 بسبب فنزويلا

الكويت تحذر من نقص المعروض في 2019 بسبب فنزويلا
منصة نفط قبالة سواحل فنزويلا. صورة من أرشيف رويترز -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

الكويت (رويترز) - قال هاشم هاشم الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية يوم الثلاثاء إن معروض النفط العالمي قد يتأثر سلبا هذا العام بفعل تراجعات كبيرة في صادرات الخام من فنزويلا.

فرضت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عقوبات على شركة النفط الوطنية الفنزويلية بي.دي.في.اس.ايه بهدف تقليص صادرات البلد عضو أوبك إلى الولايات المتحدة والضغط على الرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو لكي يتخلى عن السلطة.

وأبلغ هاشم مؤتمرا للقطاع في الكويت "تواجه الإمدادات خلال عام 2019 مخاطر استمرار انخفاض النفط الخام الفنزويلي وبوتيرة أسرع تفوق التوقعات الحالية".

وأضاف "بالعموم، فإن الورقة الأهم في مستجدات السوق هي انطباعات وتصورات السوق حول حجم النقص المحتمل بسبب التطورات والتصعيد الجيوسياسي التي سببت اضطرابات في المعروض في الماضي، وتشكل تهديدا للمعروض من الامدادات خلال عام 2019".

وقال هاشم إن خطر الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين والرسائل المتباينة من الولايات المتحدة بشأن ما إذا كانت سترفع أسعار الفائدة يثيران التقلبات في أسواق الأسهم العالمية وقد يعززان تذبذب سعر النفط هذا العام.

واتفقت أوبك وروسيا ومنتجون آخرون من خارج المنظمة، في تحالف معروف باسم أوبك+، في ديسمبر كانون الأول على خفض الإمدادات بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا اعتبارا من أول يناير كانون الثاني.

تبلغ حصة أوبك من الخفض 800 ألف برميل يوميا، وينفذه 11 عضوا، بما يستثني إيران وليبيا وفنزويلا.

وقال هاشم إن خطوات أوبك+ ستسهم في استعادة توازن أسواق النفط هذا العام لكنه حذر أيضا من أثر انخفاض الاستثمارات في قطاع النفط مما قد يسبب نقصا في المعروض بحلول 2025.

وقال "نجحت منظمه الأوبك والدول المنتجة من خارج أوبك وفق إعلان التعاون في توفير الاستقرار للسوق منذ عام 2017 وضمان تقليل التقلبات في أسعار النفط، وتحسم الأسعار الناتجة عن حالة السوق القدرة في تحفيز الاستثمار والنمو".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة