عاجل

عاجل

طائرات فرنسية تستهدف متمردين في تشاد دعما لديبي

طائرات فرنسية تستهدف متمردين في تشاد دعما لديبي
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يصافح رئيس تشاد إدريس ديبي في قصر الاليزيه يوم 29 مايو أيار 2018. تصوير: فيليب ووجازيه - رويترز -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

باريس (رويترز) - دمرت طائرات حربية فرنسية يوم الأربعاء نحو 20 شاحنة صغيرة في ثالث يوم من الضربات الجوية على قافلة لمتمردين تشاديين دخلوا البلاد من الحدود الليبية قبل أيام. وقال الجيش الفرنسي إن عملية القصف تهدف إلى منع زعزعة استقرار البلد الذي كان مستعمرة سابقة لفرنسا.

وتتزامن الضربات الجوية، التي بدأت يوم الأحد، مع زيادة نشاط المتمردين التشاديين في جنوب ليبيا منذ أن توعدوا في العام الماضي بالإطاحة بالرئيس إدريس ديبي. ونُفذت ضربات أيضا يوم الثلاثاء لكن لم يشهد يوم الاثنين أي ضربات.

وأعلن اتحاد القوى المقاومة، وهو تحالف من المتمردين التشاديين أنشئ عام 2009 بعدما كاد يطيح بديبي، أنه يقف وراء توغل نحو 50 شاحنة صغيرة هذا الأسبوع لمسافة 400 كيلومتر في عمق الأراضي التشادية.

وقال الجيش الفرنسي في بيان "توغل هذا الرتل المسلح في عمق الأراضي التشادية كان يهدف إلى زعزعة استقرار هذا البلد".

وأضاف أن الضربات التي نفذتها مقاتلات ميراج جاءت بطلب رسمي للمساعدة من جانب دولة ذات سيادة وأنها جرت بما يتوافق مع القانون الإنساني الدولي. وتابع البيان أن الطائرات أقلعت من العاصمة التشادية نجامينا وكانت تدعمها طائرة مسيرة من طراز ريبر.

وأبلغ مسؤول في اتحاد القوى المقاومة رويترز يوم الاثنين بمقتل اثنين من مقاتليه.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة