Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

أستراليا تستعد لنقل نحو 300 لاجئ لتلقي رعاية طبية بعد تعديل قانون الهجرة

أستراليا تستعد لنقل نحو 300 لاجئ لتلقي رعاية طبية بعد تعديل قانون الهجرة
Copyright 
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

سيدني (رويترز) - ذكرت تقارير إعلامية ومسؤول حكومي يوم الخميس إنه قد يحق لنحو 300 من طالبي اللجوء المحتجزين في مراكز على جزر في المحيط الهادي دخول أستراليا لتلقي رعاية طبية بعد تخفيف قوانين الهجرة الصارمة.

وستكون هذه أول دفعة من اللاجئين تدخل أستراليا بعد هزيمة محرجة للحكومة في البرلمان يوم الثلاثاء عندما صوت أعضاء معارضون ومستقلون لصالح منح الأطباء حق نقل طالبي اللجوء إلى أستراليا لتلقي رعاية طبية.

وقال مسؤول في الحكومة اطلع على تقييم قدمته وزارة الداخلية "قد يتم إرسال ما يصل إلى 300 إلى أستراليا إذا وقع طبيبان على نقلهم".

وقالت وسائل إعلام أسترالية إن هناك زيادة في استفسارات الأطباء بشأن توفير رعاية طبية لطالبي اللجوء وإن هناك نحو 300 قد يسعون للنقل إلى أستراليا.

ولم يتبين إن كانت الشروط المنصوص عليها في تعديل القانون ستنطبق على الثلاثمائة المذكورين. ويتيح هذا التعديل للحكومة رفض النقل لتلقي رعاية طبية إذا رأت أجهزة المخابرات أن الشخص المعني يشكل خطرا أمنيا.

وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون، الذي يواجه انتخابات عامة من المقرر إجراؤها في مايو أيار، إن هذا التغيير سيقوض سياسات الهجرة الأسترالية الرادعة وسيشجع موجة جديدة من اللاجئين على الدفع للمهربين للوصول إلى البلاد.

ويتهم المعارضون الحكومة بإثارة الخوف قبيل الانتخابات حيث كشفت استطلاعات الرأي أن التحالف الحاكم يتراجع بشدة.

وسيجري فحص اللاجئين الذين يحتاجون رعاية طبية في مركز احتجاز مثير للجدل سيعاد فتحه على جزيرة كريسماس آيلاند الأسترالية التي تبعد نحو 1550 كيلومترا شمال غربي البر الرئيسي.

وقال محامي إحدى الجماعات المدافعة عن اللاجئين إنه لم يتضح إن كانت الحكومة تعتزم علاج اللاجئين على الجزيرة وبهذا تمنعهم من دخول البر الرئيسي.

(رويترز)

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

علقت انعقادها وعاقبته.. نائب فرنسي يرفع علم فلسطين خلال جلسة الجمعية الوطنية الفرنسية

كاليدونيا الجديدة: الشرطة الفرنسية تستعيد تأمين الوصول إلى أهم منشأة طبية وسط استمرار الاحتجاجات

شاهد: في وسط طهران ... بكاء ونواح على وفاة الرئيس الإيراني