عاجل

عاجل

هيئة تحرير الشام تعدم عشرة من أعضاء الدولة الإسلامية بشمال غرب سوريا

حجم النص Aa Aa

بيروت (رويترز) - ذكرت وكالة إباء الإخبارية الموالية لهيئة تحرير الشام في سوريا إن عشرة من أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية أعدموا دون محاكمة في محافظة إدلب يوم السبت.

وقالت الوكالة إن عمليات الإعدام نفذت ردا على هجوم انتحاري بقنبلة شنه التنظيم على مطعم بإدلب يوم الجمعة.

ورغم أن الدولة الإسلامية والجماعات التي تتألف منها هيئة تحرير الشام وأبرزها جبهة النصرة السابقة المرتبطة بالقاعدة، تشترك في نفس الفكر الجهادي المتشدد، إلا أنها تواجه بعضها البعض منذ سنوات.

وخسر تنظيم الدولة الإسلامية كل أراضيه تقريبا أمام الجيش السوري المدعوم من روسيا وإيران وفصائل شيعية، وحملة أخرى تقودها جماعات كردية وعربية تدعمها الولايات المتحدة في الشمال.

ونقلت إباء عن أنس الشامي المسؤول الأمني في تحرير الشام قوله إن عمليات الإعدام "اليوم في نفس مكان الجريمة جزاء عادل لعلهم يرتدعون ويفيقون من سكرتهم".

ونشرت الهيئة صورا لرجال مسلحين مقنعين يرتدون ملابس مموهة وهم يطلقون النار من مسدسات على رؤوس عشرة رجال ملتحين يجلسون على رصيف. ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من تقرير الوكالة.

وهيئة تحرير الشام الجماعة الجهادية الرئيسية في شمال غرب سوريا ولها وجود مسلح كبير في أنحاء إدلب ومنها المنطقة المتاخمة للحدود مع تركيا.

وتوشك الدولة الإسلامية، التي سيطرت في عام 2014 على مساحات كبيرة من العراق وسوريا، حاليا على خسارة آخر منطقة تابعة لها في جيب صغير بشرق سوريا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة