المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الأوروبي بصدد توسيع قائمة سوداء للملاذات الضريبية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الاتحاد الأوروبي بصدد توسيع قائمة سوداء للملاذات الضريبية
علم الاتحاد الاوروبي امام مقر المفوضية الأوروبية في بروكسل في صورة بت اريخ 14 نوفمبر تشرين الثاني 2018. تصوير: فرانسوا لينواه - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

من فرانسيسكو جواراسكيو

بروكسل (رويترز) – قال مسؤول في الاتحاد الأوروبي لرويترز يوم الثلاثاء إن دول الاتحاد أضافت عشر ولايات قضائية إلى مسودة قائمة سوداء للملاذات الضريبية، من بينها برمودا ودولة الإمارات، في تحرك سيزيد عدد الدول المدرجة على القائمة إلى ثلاثة أمثال.

يأتي هذا الإجراء بعد ما يزيد عن عام على قرار الاتحاد الأوروبي بإضافة ولايات قضائية ليست متعاونة في المسائل الضريبية إلى القائمة السوداء ومراقبة دول تعهدت بإجراء تغييرات في قواعدها الضريبية لتتوافق مع معايير الاتحاد الأوروبي.

وفي اجتماع يُعقد يوم الأربعاء، من المنتظر أن يوافق مندوبو الاتحاد الأوروبي على القائمة الجديدة، التي سيتبناها وزراء مالية الاتحاد رسميا في اجتماعهم يوم 12 مارس آذار.

وتتضمن القائمة الحالية خمس ولايات قضائية فقط، وهي ساموا وترينيداد وتوباجو وثلاث مناطق تابعة للولايات المتحدة، وهي ساموا الأمريكية وجوام والجزر العذراء.

وقال المسؤول إن مسودة القائمة الجديدة توسعت لتضم 15 ولاية قضائية، من بينها دولة الإمارات وسلطنة عمان ومنطقة برمودا البريطانية وجزر أخرى في الكاريبي والمحيط الهادي.

وعلى الرغم من ذلك، ما زالت دول الاتحاد الأوروبي تدرس ما إذا كانت ستضيف برمودا ودولة الإمارات أم لا، حسبما قال المسؤول.

ويأتي هذا الإجراء بعدما تحركت دول في الاتحاد الأوروبي لعرقلة تبني قائمة سوداء أخرى لدول تُبدي قصورا في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب. وضمت تلك القائمة السعودية وبنما والمناطق الأمريكية الثلاث الموجودة بالفعل على القائمة السوداء الضريبية.

وتُضاف الولايات القضائية إلى القائمة السوداء للملاذات الضريبية إذا كان هناك أوجه قصور في قواعد الضرائب بتلك الولايات القضائية قد يكون من شأنها إفساح المجال أمام التهرب الضريبي. وتُحذف الولايات القضائية من القائمة إذا التزمت بإجراء إصلاحات.

(رويترز)