عاجل

عاجل

الأعضاء الدائمون بمجلس الأمن يحثون طرفي حرب اليمن على تنفيذ اتفاق السلام

الأعضاء الدائمون بمجلس الأمن يحثون طرفي حرب اليمن على تنفيذ اتفاق السلام
مقاتلون حوثيون في مدينة الحديدة اليمنية بصورة من أرشيف رويترز -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

عدن (رويترز) - حث الأعضاء الخمسة الدائمون بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة طرفي حرب اليمن يوم الثلاثاء على تطبيق اتفاق السلام بمدينة الحديدة الساحلية، وهي خطوة يأملون أن تؤدي إلى نهاية للصراع الدائر منذ أربع سنوات.

وقال سفراء الصين وفرنسا وروسيا وبريطانيا والولايات المتحدة لدى اليمن في بيان إنهم يشعرون "بقلق بالغ" إزاء عدم تنفيذ الاتفاق الذي تم التوصل إليه في ستوكهولم في ديسمبر كانون الأول.

واتفقت جماعة الحوثي والحكومة المدعومة من السعودية على وقف إطلاق النار وانسحاب القوات من الحديدة وتبادل الأسرى وإعادة فتح ممرات إنسانية لمساعدة ملايين اليمنيين الذين يعانون الجوع مع نشر مراقبين دوليين للإشراف على الوضع.

وقال السفراء "نحن ..نحث الطرفين على البدء في تنفيذ الاتفاق بنية حسنة ودون مزيد من التأخير ودون سعي أي طرف لاستغلال إعادة انتشار قوات الآخر".

وأضافوا "ندعو الجميع إلى ضمان قدرة بعثة المراقبة التابعة للأمم المتحدة على تأدية عملها بأمان ودون تدخل".

وتعثر اتفاق ستوكهولم في ظل قلق كل طرف من أن يحاول الآخر استغلال الانسحاب لتحقيق مكاسب على الأرض.

ولا تزال الخلافات قائمة أيضا بخصوص تشكيل سلطة محلية للسيطرة على الحديدة بعد انسحاب القوات بموجب الهدنة.

وبدأت تنفيذ الهدنة في 18 ديسمبر كانون الأول وقد صمدت إلى حد بعيد لكن العنف تصاعد في مناطق أخرى.

وقالت الأمم المتحدة إن ضربات جوية للتحالف بقيادة السعودية قتلت 22 مدنيا على الأقل بينهم نساء وأطفال في قرية بشمال اليمن هذا الأسبوع.

وضغطت الدول الغربية من أجل إنهاء الحرب بعد زيادة التدقيق بشأن السعودية عقب مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وينظر إلى الحرب على نطاق واسع باعتبارها حربا بالوكالة بين السعودية وإيران. وينفي الحوثيون تلقي أي مساعدة من طهران ويقولون إنهم يثورون ضد الفساد.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة