عاجل

عاجل

الفيفا يطلق نسخة جديدة من كأس العالم للأندية وفرق أوروبية تقاطعها

الفيفا يطلق نسخة جديدة من كأس العالم للأندية وفرق أوروبية تقاطعها
جياني إنفانتينو رئيس الفيفا خلال مؤتمر صحفي في الدوحة يوم 13 ديسمبر كانون الأول 2018. تصوير: نسيم زيتون - رويترز -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

ميامي (فلوريدا) (رويترز) - قال جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إن المنظمة قررت إقامة نسخة موسعة جديدة لكأس العالم للأندية تتألف من 24 فريقا اعتبارا من 2021.

وقال إنفانتينو في مؤتمر صحفي في ميامي إن الفيفا قرر في اجتماع مجلسه يوم الجمعة المضي قدما في تطبيق هذه الفكرة.

لكن البطولة الجديدة واجهت مقاطعة فورية من رابطة الأندية الأوروبية التي تضم عمالقة مثل ريال مدريد ومانشستر يونايتد.

وكانت رابطة الأندية الأوروبية طلبت من إنفانتينو إرجاء هذا المقترح في الوقت الحالي مؤكدة أنها لن تشارك في البطولة.

وعقب إعلان إنفانتينو عن إقامة البطولة الموسعة قال متحدث باسم رابطة الأندية الأوروبية "رابطة الأندية الأوروبية لن تشارك في كأس العالم للأندية في 2021 وستقيم مسألة المشاركة في نسخ تالية".

وقال إنفانتينو إن البطولة ستقام في يونيو حزيران 2021.

ولم يتم الإعلان عن الدولة المستضيفة بعد.

وقال إنفانتينو "المسألة مرت بمشاورات وتحدثنا مع الجميع. وافق البعض واعترض آخرون. لدينا وجهات نظر ومواقف مختلفة".

وتابع "خرجت من المناقشات بشعور إيجابي جدا وأعتقد أن الكل سيصبح سعيدا في النهاية".

وأبلغت العديد من المصادر رويترز أن ممثلي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم صوتوا ضد الخطة.

وأضاف إنفانتينو "أتفهم الموقف في أوروبا نظرا لوجود حملة أسهم وروابط لمسابقات الدوري والأندية صغيرها وكبيرها واتحادات اللاعبين. المسألة هناك أعقد من أي بلد آخر في العالم".

وتابع "في كرة القدم ليس المقصود شن الحروب على بعضنا الآخر. أثق أننا سنصل إلى تعاون مثمر".

وقال إنفانتينو إنه يعتقد أن إقامة كأس عالم من 48 فريقا في قطر في 2022 أمر قابل "للتطبيق" مضيفا أن الفيفا سيواصل دراسة خياراته.

وقال "لو حدث ذلك فسيكون أمرا رائعا. وإذا لم يتحقق فسيكون أمرا رائعا أيضا".

وقال إنفانتينو إن الفيفا لن يتخذ أي قرار بشأن توسيع كأس العالم 2022 حتى يونيو حزيران المقبل.

من جهتها قالت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المسؤولة عن تنظيم كأس العالم 2022 في قطر يوم الجمعة إن البلاد مستمرة في تحضيراتها لاستضافة أول نسخة للبطولة في الشرق الأوسط وفق النظام الحالي الذي يضم 32 منتخبا.

وأضافت عقب اجتماع لمجلس الفيفا في ميامي أنها تتطلع لاستقبال كل المنتخبات المشاركة "للمنافسة جميعا في كافة مراحل البطولة على أرض قطر في 2022".

ويعمل المنظمون القطريون مع الفيفا لدراسة اختيارات أخرى لكنهم يملكون حق الاعتراض على إدخال أي تغييرات على البطولة التي ستقام في نوفمبر تشرين الثاني 2022.

وسيجتمع المجلس مرة أخرى في الخامس من يونيو حزيران في باريس على هامش الجمعية العمومية للفيفا ومن المتوقع أن يقدم توصية إلى أعضائه.

وقرر مجلس الفيفا كذلك الاستعانة بنظام حكم الفيديو المساعد في كأس العالم للسيدات في فرنسا في يونيو من العام الجاري.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة