عاجل

عاجل

مستشفى: وفاة حاخام إسرائيلي متأثرا بإصابته في هجوم فلسطيني

مستشفى: وفاة حاخام إسرائيلي متأثرا بإصابته في هجوم فلسطيني
أفراد من شرطة الطب الشرعي الإسرائيلية يتفقدون موقع هجوم بمستوطنة بالضفة الغربية يوم الأحد. تصوير: عمار عوض - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

القدس (رويترز) - توفي حاخام إسرائيلي يوم الاثنين متأثرا بإصابته خلال هجوم نفذه فلسطيني يوم الأحد في الضفة الغربية المحتلة أسفر أيضا عن مقتل جندي في واقعة أثرت في المشهد السياسي الإسرائيلي قبل ثلاثة أسابيع من إجراء انتخابات عامة.

وكان الحاخام أحعيد إتينجر (47 عاما) من سكان مستوطنة يهودية في الضفة الغربية وأصيب بعيار ناري يوم الأحد بعد فترة وجيزة من قتل جندي طعنا عند تقاطع للطرق في المنطقة.

وقال مسؤولون إسرائيليون إن المهاجم استل سلاح المجند البالغ من العمر 19 عاما بعد أن طعنه وأطلق النار على الحاخام وأصاب جنديا ثانيا قبل أن يلوذ بالفرار في سيارة مسروقة.

وأعلنت متحدثة باسم مستشفى بيلينسون قرب تل أبيب وفاة الحاخام الذي كان مديرا لمعهد ديني في المدينة.

وكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على تويتر "شعب إسرائيل في حداد على مقتل الحاخام أحعيد إتينغر".

واستغلت وزيرة الثقافة ميري ريجيف، وهي من أقوى المناصرين لنتنياهو من حزب الليكود، فرصة الواقعة يوم الأحد للهجوم على أقوى منافسي نتنياهو في انتخابات التاسع من أبريل نيسان وهو قائد القوات المسلحة السابق بيني جانتس.

وقالت ريجيف إن جانتس، الذي يتزعم حزب الأزرق والأبيض المنتمي للوسط، سيسعى للحصول على دعم نائب عربي تتهمه بالتحريض على العنف. واتهم جانتس الوزيرة باستغلال سقوط قتلى إسرائيليين في "دعاية سياسية".

ويبحث الجيش الإسرائيلي عمن يشتبه في أنه منفذ الهجوم والذي قالت وسائل إعلام إسرائيلية إنه فلسطيني في التاسعة عشرة من عمره دون أي انتماء معروف لأي من الفصائل الفلسطينية المسلحة.

وشن فلسطينيون، الكثير منهم بشكل فردي ودون أي انتماء لفصائل فلسطينية مسلحة، سلسلة من الهجمات في الضفة الغربية في أواخر عام 2015 وفي 2016 لكن وتيرة مثل تلك الهجمات تراجعت منذ ذلك الحين.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة