عاجل

عاجل

المعارضة الفنزويلية تسيطر على منشآت دبلوماسية في أمريكا

المعارضة الفنزويلية تسيطر على منشآت دبلوماسية في أمريكا
كارلوس فيكيو مبعوث زعيم المعارضة في فنزويلا خوان جوايدو إلى الولايات المتحدة (في اليسار) يستبدل صورة رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو بصورة جوايدو في مبنى الملحق العسكري الفنزويلي في العاصمة الأمريكية واشنطن يوم الاثنين. تصوير: جيرشون بيكس - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

واشنطن (رويترز) - قال كارلوس فيكيو مبعوث زعيم المعارضة في فنزويلا خوان جوايدو إلى الولايات المتحدة إن ممثلين لجوايدو سيطروا على ثلاث منشآت دبلوماسية لبلاده في الولايات المتحدة مع مضي المعارضة في مساعيها للإطاحة بالرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو.

وأضاف فيكيو يوم الاثنين أن المعارضة سيطرت على مبنيين يتبعان وزارة الدفاع الفنزويلية في واشنطن ومبنى قنصلي في نيويورك. وأضاف أن المعارضة تتوقع السيطرة على السفارة في واشنطن "في الأيام القادمة".

وقال فيكيو من أحد المباني، وهو مكتب الملحق العسكري في واشنطن بعدما نزع صورة لمادورو من على الحائط ووضع بدلا منها صورة جوايدو "نتخذ تلك الخطوات للحفاظ على الأصول المملوكة للفنزويليين هنا في هذا البلد".

ووصف مادورو جوايدو بأنه دمية أمريكية وقال إنه يسعى للإطاحة به في انقلاب. وقطع مادورو العلاقات مع واشنطن بعدما اعترفت بجوايدو زعيما لفنزويلا، واستدعى الموظفين الدبلوماسيين إلى كراكاس.

وقال فيكيو إن 12 من بين الموظفين وعددهم 55 قرروا البقاء في الولايات المتحدة ودعم جوايدو.

وأضاف أن الموظفين التابعين له سيعملون انطلاقا من مبنى الملحق العسكري الذي يقع في ضاحية كالوراما.

ولم ترد وزارة الإعلام الفنزويلية حتى الآن على طلب للتعليق على تحرك المعارضة للسيطرة على المقار.

كان فيكيو يتحدث وإلى جواره الكولونيل خوسيه لويس سيلفا الملحق العسكري لفنزويلا في واشنطن والذي اعترف بجوايدو في 27 من يناير كانون الثاني.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة