عاجل

عاجل

شركات تجارة تتوقع بقاء أسعار النفط الحالية في ظل شح أكبر بالسوق في النصف /2‭ ‬

شركات تجارة تتوقع بقاء أسعار النفط الحالية في ظل شح أكبر بالسوق في النصف /2‭ ‬
مصفاة نفط في النرويج - صورة من أرشيف رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

لوزان (سويسرا) (رويترز) - قالت أربع من أكبر شركات تجارة النفط في العالم على هامش قمة فاينانشال تايمز للسلع الأولية العالمية إنها تتوقع أن تظل أسعار خام برنت في 2019 في نطاق بين 60 و69 دولارا للبرميل إلى حد كبير مع ارتفاع طفيف في النصف الثاني من العام بسبب شح السوق.

وقال أليكس بيرد رئيس النفط في جلينكور إنه يتوقع أن يستمر برنت حول 65 دولار بينما ذكر توربيورن تورنكفيست الرئيس التنفيذي لجنفور إنه يتوقع أن يتحرك النفط في نطاق بين ستين دولارا إلى أوائل السبعينات للبرميل.

وأضاف "اعتقد أنهم (السعوديين) يريدون أن يظل سعر النفط حيث هو وليس أقل".

وتوقعت فيتول نطاقا أوسع، وقال الرئيس التنفيذي راسل هاردي إنه يتوقع أن يكون نطاق السعر بين 60 و80 دولارا للبرميل في 2019.

وقال إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ستضع سقفا للأسعار إذ أنها لا تريد أن ترى السعر يتجاوز 80 دولارا خشية الإضرار بالطلب.

ومن المقرر أن تجتمع أوبك في يونيو حزيران لبحث ما إذا كانت ستمدد تخفيضات إنتاج.

وفي العام الماضي، انخفضت أسعار النفط بقوة بعد أن بلغت أعلى مستوى في أربع سنوات عند نحو 87 دولارا للبرميل حين منحت الولايات المتحدة إعفاءات لبعض مستوردي النفط الخام الإيراني.

وتنتهي تلك الإعفاءات في أبريل نيسان لكن شركات التجارة لا ترى تأثيرا كبيرا لإيران على السعر بفعل التوقعات بأن بعض الإعفاءات ستُجدد.

وقال بيرد خلال جلسة في المؤتمر "تخميني الشخصي أنهم (واشنطن) ستجدد بعضها وأشك في أن بعض أولئك الذين حصلوا على إعفاءات لن يطلبوها".

وقال هاردي من فيتول خلال المؤتمر إنه يتوقع تراجع النفط الخام الإيراني المتاح في مايو أيار.

ويوم الاثنين، قالت ترافيجورا إن المستوي الحالي بين 66 و67 دولارا للبرميل يبدو معقولا مع احتمال ارتفاع الأسعار في وقت لاحق من العام لكنها أضافت أن آفاق الاقتصاد الكلي الضعيفة ستحد من المكاسب.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة