عاجل

عاجل

رئيس كوريا الجنوبية يلتقي ترامب لمناقشة المحادثات النووية المتعثرة

رئيس كوريا الجنوبية يلتقي ترامب لمناقشة المحادثات النووية المتعثرة
رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن - أرشيف رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

سول (رويترز) - يعقد مسؤولون كبار من كوريا الجنوبية، بينهم الرئيس مون جيه-إن سلسلة اجتماعات مع نظرائهم الأمريكيين في محاولة لاستئناف المحادثات المتعثرة مع كوريا الشمالية بشأن نزع السلاح النووي ورأب الصدع في علاقاتهما.

وقال البيت الأبيض يوم الجمعة إن مون سيجتمع مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في واشنطن يوم 11 أبريل نيسان لبحث كوريا الشمالية وغيرها من القضايا الثنائية.

وقال البيت الأبيض في بيان "يظل التحالف بين الولايات المتحدة وجمهورية كوريا عاملا أساسيا لتحقيق السلام والأمن في شبه الجزيرة الكورية والمنطقة".

وانهارت القمة الثانية بين ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جون أون في هانوي في فبراير شباط بسبب الخلافات بشأن القيود التي يمكن أن تقبلها بيونجيانج على برامجها النووية ومدى استعداد واشنطن لتخفيف العقوبات.

وكان إخفاق ترامب في التوصل لاتفاق ضربة لمون الذي عبر مرارا عن قناعته بأن كيم مستعد للتخلي عن ترسانته النووية.

ونشب خلاف بين واشنطن وسول بشأن تكاليف وجود القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية، إذ يطالب ترامب سول بدفع المزيد لإبقاء نحو 28500 من القوات هناك.

وذكر مسؤولون من كوريا الجنوبية يوم الجمعة أن الشمال استكمل تقريبا العمل في إعادة بناء موقع سوهاي لإطلاق الصواريخ في شمال غربي بلدة تونجتشانج ري الذي تعهد كيم بتفكيكه خلال قمته الأولى مع ترامب في يونيو حزيران.

وأضاف النواب الذين أطلعهم جهاز المخابرات الكوري الجنوبي على المعلومات أن منشأة لتخصيب اليورانيوم في مجمع يونجبيون النووي الرئيسي في الشمال تعمل بشكل طبيعي رغم أن مفاعلا تبلغ طاقته خمسة ميجاوات لا يعمل منذ نهاية العام الماضي.

وقالت كوريا الجنوبية إنها سترسل وزيري الدفاع والخارجية ومسؤولين كبارا آخرين قبل قمة ترامب ومون لعقد اجتماعات في واشنطن.

ومن المقرر أن تجتمع وزيرة الخارجية كانج كيونج-وها مع نظيرها الأمريكي مايك بومبيو يوم الجمعة لمناقشة سبل المضي قدما بعد فشل قمة ترامب وكيم.

وأعلنت وزارة الدفاع أن الوزير جونج كيونج دو سيجتمع مع القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان يوم الاثنين.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة