المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

آلاف المتعاطفين مع المعارضة يحتجون على تكرار انقطاع الكهرباء في فنزويلا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
آلاف المتعاطفين مع المعارضة يحتجون على تكرار انقطاع الكهرباء في فنزويلا
زعيم المعارضة خوان جوايدو يشارك في مظاهرة في كاريزال بفنزويلا يوم السبت. تصوير: إيفان الفارادو - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

كراكاس (رويترز) – شارك آلاف المواطنين المتعاطفين مع المعارضة في فنزويلا في مظاهرة يوم السبت احتجاجا على تكرار انقطاع التيار الكهربائي مما أصاب معظم أنحاء البلاد بالشلل هذا الشهر وأدى إلى تفاقم الأزمة الاقتصادية والاجتماعية في البلد العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).

ويجري استعادة الكهرباء ببطء في أعقاب انقطاع التيار يوم الإثنين مما حرم معظم ولايات فنزويلا الأربع والعشرين من الكهرباء. وجاء هذا الانقطاع بعد انقطاع آخر أوسع نطاقا في أنحاء البلاد في السابع من مارس آذار استمر نحو أسبوع.

وقال الرئيس نيكولاس مادورو إن ما حدث ناجم عن “هجمات إرهابية” استهدفت سد جوري والمحطة الكهرومائية التي تمد معظم أنحاء البلاد بالكهرباء.

ويقول منتقدون، وبينهم زعيم المعارضة خوان جوايدو الذي اعترفت به معظم الدول الغربية رئيسا شرعيا لفنزويلا، إن المشاكل في قطاع الكهرباء تعود إلى الفساد وسوء الإدارة.

وقال جوايدو في تجمع بضاحية لوس تيكويس بالعاصمة كراكاس يوم السبت “نعلم جميعا من المسؤول عن انقطاع الكهرباء.. إنه مادورو. يجب أن نسرّع عملية إزاحة هذا النظام الفاسد ومن به من لصوص”.

وقال مادورو إن جوايدو يسعى لقيادة انقلاب ضده بمساعدة واشنطن. وفرضت الولايات المتحدة عقوبات صارمة ضد حكومة مادورو في محاولة للإطاحة به من السلطة لكنه ما زال ممسكا بزمام الحكم بفضل استمرار ولاء كبار قادة الجيش.

كما حظي أيضا بدعم دبلوماسي من روسيا والصين اللتين تتهمان واشنطن بالتدخل في شؤون هذا البلد.

وشارك مؤيدون للحكومة أيضا في مسيرة بالعاصمة كراكاس يوم السبت للاحتجاج على “الامبريالية” من جانب الحكومة الأمريكية والتي يتهمها مادورو بأنها وراء عمليات انقطاع الكهرباء من خلال مهاجمة محطات الطاقة وأنظمة نقل الكهرباء.

وقال أنطونيو بونسي وهو سائق حافلة (56 عاما) “من السهل أن ترى أن (جوايدو) لا يفهم الوضع في البلاد… إنه موجود هناك بدعم اليمين المتطرف. إنه حتى لا يعرف ما يسعى من أجله”.

(رويترز)